وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۸:۴۱  - الأربعاء  ۱۳  ‫دیسمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۵۶۷
تاریخ النشر: ۲۰:۲۱ - الأَحَد ۲۴ ‫فبرایر‬ ۲۰۱۳
إتهم عضو مجلس الشعب السوري شريف شحادة، دولة قطر بعرقلة إجراء حوار بناء بين النظام السوري والمعارضة في الخارج، موضحا أنها تسعى إلى فرض نفسها كـ"لاعب أساس" في الساحة.

وفي تصريح لقناة العالم الاخبارية أوضح شحادة "أن المعارضة السورية في الخارج لاتملك خطا سياسيا واضحا ولابرنامجا سياسيا واضحا"، مشيرا إلى أن "المعارضة ترفع من سقف توقعتها وكأنها هي التي حصدت الانتصارات على ارض الواقع".

وأكد شحادة أن قطر هي التي تقف وراء التصعيد الاخير الذي انهى احتمال حدوث حوار قريب بين المعارضة والنظام السوري، موضحا أن "قطر تسعى الى ان تثبت لاميركا واطراف دولية كثيرة بانها قادرة على افشال اي عمل يقوم به الاخرون عندما يتم استبعادها من المعادلة".

وأضاف شحادة بالقول: إن "قطر هي التي دعت معاذ الخطيب وإئتلاف الدوحة والإئتلاف الذي عقد في إسطنبول إلى عدم المشاركة في الحوار..

وذلك لان هذه الدولة تسعى الى فرض نفسها كلاعب اساسي في الساحة"، مؤكدا ان سوريا لن تسمح لقطر بان تكون لاعبا اساسيا في الازمة السورية.

هذا وأكد عضو مجلس الشعب السوري أن الحوار في سوريا يتركز على قاعدة "لا احد يفرض على احد شكل الحوار ولا شروط الحوار"، موضحا أن استقرار وسيادة سوريا ومنع التدخل الخارجي هي خطوط حمراء لايمكن التفاوض عليها.

وفي جانب آخر من حديثه نفى شحادة بشدة وجود جهات خارجية من ايران أو العراق أو لبنان تقاتل الى جانب الجيش السوري ضد العصابات المسلحة، مؤكدا أن هذه التهم والافتراءات جاءت لفتح الباب أمام التدخل الاجنبي في سوريا.  

وقد أعلن ما يسمى بالائتلاف السوري المعارض في بيان السبت تعليق مشاركته في مؤتمر "أصدقاء سوريا" في روما المقرر الشهر المقبل احتجاجا على ما وصفه بـ"الصمت الدولي" ازاء ما يحدث في سوريا.
من جهة اخرى صعد الائتلاف المعارض من شروطه تجاه الحوار والحل السياسي للازمة السورية، وقرر في ختام اجتماعه بالقاهرة تشكيل حكومة مؤقتة تعمل في الداخل.
ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن عضو الائتلاف وليد البني "أن الائتلاف سيعقد اجتماعا في الثاني من الشهر المقبل في اسطنبول لتحديد أعضاء الوزارة ورئيسها".
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: