الإرهابي مروان الظفر.. من معتقل جذب تعاطف السعوديين إلى منفذ لجريمة الأحساء

وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۲۳:۳۱  - الخميس  ۱۷  ‫أغسطس‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۵۶۸۷
تاریخ النشر: ۱۹:۰۷ - الثلاثاء ۲۶ ‫نوفمبر‬ ۲۰۱۴
نسخة للطباعة
أرسل إلى صديق
وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء :
حمل إعلان وزارة الداخلية السعودية (الاثنين) لأسماء المتورطين بجريمة قرية الدالوة بمحافظة الأحساء مفاجأةً بوجود اسم المواطن مروان الظفر بين المتهمين الأربعة الذين قاموا بالمشاركة الفعلية في الاعتداء.
وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء كان الظفر البالغ من العمر 31 عاما قد ظهر في برنامج "الثامنة” على فضائية "إم بي سي” أواخر العام 2012 متحدثًا عن أوضاع السجناء السعوديين المعتقلين بالعراق وما يتعرضون له من تعذيب.

وروى الظفر كيفية اعتقاله بالعراق وهو ابن الـ 19 ربيعاً ووسائل التعذيب التي تعرض لها خلال التحقيقات حتى حُكم عليه بالسجن 10 سنوات بدلاً من المؤبد لصغر سنه، أمضى منها سبع سنوات ونصف السنة قبل أن يُفرج عنه لحسن السيرة والسلوك.

يذكر أن حديث الظفر ببرنامج "الثامنة” كان قد أثار تعاطفا كبيرا مع معاناته خلال الاعتقال في ظل مناشدات عدة لتوفير الحماية القانونية للمعتقلين السعوديين بالعراق، قبل أن يتفاجأ الجميع باسمه بين مرتكبي جريمة الأحساء الرئيسيين الذين أعلنت الداخلية أسماءهم أمس.

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: