وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۳:۰۹  - الأربعاء  ۲۰  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۵۷۵۰
تاریخ النشر: ۲۰:۵۳ - الأَحَد ۰۸ ‫دیسمبر‬ ۲۰۱۴
وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء :
كشفت صحيفة الشروق التونسية عن تسلل زوجة رئيس حزب سياسي تونسي ومرشح سابق للانتخابات الرئاسية التونسية في جولتها الأولى إلى سوريا عبر تركيا مؤخرا للقاء ابنتها المتزوجة بإرهابي تونسي من متزعمي التنظيمات المسلحة.
وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء نقلت الشروق عن مصدر تونسي مطلع قوله "إن زوجة رجل الأعمال والسياسي التونسي "البحري الجلاصي” رئيس حزب الانفتاح التونسي سافرت إلى سوريا ونجحت في الدخول إلى معاقل المسلحين بهدف لقاء ابنتها هناك التي تعيش برفقة زوجها وهو تونسي وينتمي إلى التنظيمات المسلحة ويقاتل في صفوفها بسوريا منذ أكثر من سنة”.

وفي تفصيل طريق تسللها إلى سوريا أوضح المصدر أن هذه المرأة التونسية توجهت إلى تركيا حيث تم إيصالها لاحقا إلى الحدود السورية بالتنسيق مع زوج ابنتها حيث أوصلها أحد مساعديه وهو يحمل الجنسية التركية إلى الحدود ليقوم صهرها بإرسال من يقوم بإدخالها إلى معقل المسلحين تحت حمايته.

يذكر أن زعيم الحزب السياسي كان من أبرز الدعاة لتسفير التونسيين إلى سوريا من أجل الالتحاق بصفوف المسلحين قبل أن يتفاجأ بتهريب صهره لابنته وأحفاده دون علمه.

وتفيد التقارير الصحفية بوجود نحو 3 آلاف إرهابي تونسي انضموا إلى تنظيم "داعش” في سوريا عبر الأراضي الليبيةز.

وتزخر الوقائع الميدانية بالأنباء حول مشاركة مسلحين تونسيين ومن جنسيات مختلفة غير سوريا في صفوف التنظيمات المسلحة في سوريا.

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: