وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۴:۰۲  - الأَحَد  ۲۴  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۵۸۲۹
تاریخ النشر: ۷:۱۸ - السَّبْت ۲۱ ‫دیسمبر‬ ۲۰۱۴
وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء :
كشف القيادي البارز في "جبهة النصرة"، العراقي أبو ماريا القحطاني، عن أسرار نشأة تنظيم داعش الارهابي في مدينة البوكمال بمحافظة دير الزور شرق سوريا.
وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء افاد موقع "اسيا نيوز" ان القحطاني الذي يقود جبهة النصرة في جنوب سوريا، بعد خروجه ومقاتليه من "دير الزور" اثر هزيمتهم أمام داعش، أدلى بدلوه في موضوع نشأة التنظيم الارهابي وتمدده في المنطقة الشرقية، بعد المعلومات التي تحدثت عن مبايعة بعض الألوية في درعا تنظيم البغدادي، ووقوع اشتباكات وأعمال خطف بينها وبين جبهة النصرة.

وقال القحطاني الذي كان يعرف سابقا بإسم، (امبراطور المنطقة الشرقية) إبّان تواجده في دير الزور، إن "الأركان والمجلس العسكري في "دير الزور" هم من طعن المجاهدين في الظهر, فناصروا داعش, وبايعهم النقيب "أبو هارون" وقتل من قبل المجاهدين, وبعدها قُطع رأسه". مضيفا" باشرنا في قتال الدواعش في درعا, وأغلب من دافع عنهم هم بعض رفاقهم من الجيش الحر، ولا تنسوا أن من أسس داعش في البوكمال هم من الأركان".

وتابع قائلا،" فالبعض يتكلم عن أبي مالك (التلي) لماذا لم يقاتل داعش؟ ونحن نقول من بايع داعش في الشرقية وفي حمص وفي درعا، الجيش الحر هم من بايعهم".

تصريحات القحطاني الأخيرة، جاءت مفاجئة بشكل كبير، خصوصاً أن المعارضة السورية بشقيها السياسي والعسكري، دأبت على اتهام الحكومة السورية بتأسيس تنظيم داعش الارهابي وتقديم الرعاية له من أجل ضرب فصائل المعارضة المعتدلة حسب زعمهم.


   

  


الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: