وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۴:۲۸  - الاثنين  ۲۵  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۵۸۹۶
تاریخ النشر: ۲۳:۱۹ - الاثنين ۳۰ ‫دیسمبر‬ ۲۰۱۴
وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء :
عد نائب رئيس الجمهورية نوري المالكي ذكرى انسحاب القوات الأجنبية من العراق حافزا قويا للتصدي لكل انواع الغزو الاجنبي.
وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء قال المالكي, خلال كلمته التي القاها يوم السبت في فعاليات ذكرى الانسحاب الاميركي من العراق, التي اقيمت في بغداد على قاعة الشعب المغلقة وبرعاية ائتلاف دولة القانون وحضور رئيس الوزراء حيدر العبادي ووزير التعليم العالي والبحث العلمي حسين الشهرستاني وعدد من قيادات ائتلاف دولة القانون, ان انسحاب القوات الاجنبية حافز قوي للتصدي لكل انواع الغزو الاجنبي تحت اية ذريعة او شعار، مشيراً إلى أن العراق بدأ يتعافى سياسيا وامنيا بعد خروج القوات الاجنبية والقضاء على الفتنة الطائفية ثم دخل مرحلة الانتعاش الاقتصادي.

وبيّن نائب رئيس الجمهورية أن العراق يواجه اليوم تحديات غير مسبوقة في تاريخه الحديث متمثلة بتهديدات داعش الإرهابية وهو ما يضاعف المسؤولية التاريخية على القوى الوطنية المخلصة في تقديم كل انواع الدعم والمساندة للقوات الامنية كونها الخيار الستراتيجي الوحيد للقضاء على الارهاب وحماية العملية السياسية والتجربة الديموقراطية والحفاظ على وحدة وسلامة وسيادة العراق, مثمنا تضحيات متطوعي الحشد الشعبي وتصديهم لداعش .

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: