وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۲۱:۵۶  - الأربعاء  ۲۲  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۵۹۶۲
تاریخ النشر: ۱۵:۲۴ - الخميس ۰۹ ینایر‬ ۲۰۱۵
وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء :
كشفت وزارة الداخلية الفرنسية ان عدد الفرنسيين المنضمين للجماعات الارهابية في سوريا والعراق تجاوز الـ 1200 شخص بنسبة ارتفاع بلغت 116 في المئة منذ بداية عام 2014.
وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء افاد موقع "سوريا الان" اليوم الجمعة ان وزارة الداخلية قدرت بحسب موقع "فرانس انفو" ان اكثر من 1200 شخص انتقلوا للقتال او يستعدون للانتقال من فرنسا الى سوريا والعراق، وهو أكبر عدد رسمي معلن حتى اليوم.

وتفيد الأرقام الرسمية الصادرة بأن حوالى 400 فرنسي يقاتلون حاليا في صفوف "داعش" و"النصرة"، وأكثر من 200 هم الآن بين فرنسا وتركيا في حالة "ترانزيت" الى سوريا والعراق وأكثر من 200 يستعدون لمغادرة فرنسا من أجل الهدف نفسه.

واشارت الى ان نحو 60 فرنسيا قضوا خلال مشاركتهم بالقتال. لافتة الى وجود نحو 100 امرأة فرنسية و10 قاصرين على تلك الجبهات.

وكان وزير الداخلية الفرنسي برنار كازونوف قد أعلن قبل 4 أشهر أن هناك "930 شخصا بين مواطنين فرنسيين وأجانب مقيمين على الأراضي الفرنسية منخرطون بـ "الجهاد" في سوريا والعراق.

يذكر، ان فرنسا تتصدر منذ أيلول/سبتمبر الماضي قائمة منابع المقاتلين الأجانب في سوريا والعراق تليها، وفق دراسة نشرتها مجلة "ذي إيكونوميست"، بريطانيا بـ 400 مقاتل، وألمانيا بـ 270 وبلجيكا بـ 250.

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: