وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۲۲:۵۹  - السَّبْت  ۱۸  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۵۹۸۵
تاریخ النشر: ۲۳:۵۲ - السَّبْت ۱۱ ینایر‬ ۲۰۱۵
وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء :
أطلق كمال زروق القيادي في تنظيم أنصار الشريعة المحظور في تونس، دعوة مباشرة لقتل الصحافيين في تونس.
وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء قال في كلمة مسجّلة تم نشرها على المواقع الاجتماعية أمس، إنه بعد رجال الأمن الذي يوصفون بـ"الطاغوت" لدى هذا التنظيم، أصبح هدفهم الأساسي بالقتل الصحافيين من دون استثناء واضعا الاعلاميين نوفل الورتاني ومعز بن غربية على رأس الصحافيين الذين سيتم قتلهم.

ودعا أنصار هذا التنظيم المتواجد في تونس بالقيام بمهمة القتل ضد الصحافيين في دعوة صريحة وغريبة تهدد حياة الصحافيين فيما لم يصدر في المقابل أي تحرّك رسمي من الجهات الإعلامية أو الحكومة وعلى رأسها الداخلية بشأن هذا التهديد الأول من نوعه في تونس.

وتعوّد هذا التنظيم القيام بعمليات اجرامية من ذبح وقطع أوصال ضد رجال أمن وعسكريين يتبيّن لاحقا أنهم ينتمون لفئة اجتماعية ضعيفة وأن الراتب الذين يتقاضونه لا يكفيهم حتى لإعالة أسرهم ضعيفة الحال.

وفي حربه على الأمنيين ولاحقا على الصحافيين كما اعلن هذا التنظيم امس، يلاحظ أنه لم يتم تسجيل اي عملية "ارهابية" ضد قيادات بارزة امنية أو عسكرية أو حكومية فيما اقتصرت هجمات هؤلاء الدموية على ضحايا من ضعفاء الحال بالأساس.

ويستغرب مراقبون اطلاق مثل هذه التهديدات الجديدة ضد الصحافيين هذه المرة وما يطرح أكثر من تساؤل عن أسباب هذا التهديدات بالقتل التي تطال في نهاية الأمر أطراف لا دخل لها بكل ما يتعلّق بهذه التنظيمات ويتمثل دورها الأساسي في نقل الخبر بأشكال مختلفة.

وبالاستماع إلى الكلمة المسجلة فإنه يصعب الجزم بتاريخها أو مكان تسجيلها فيما اقتصر مضمونها على الانتقام من الصحافيين "العلمانيين" بالأساس ومن دون استثناء بسبب الأخبار التي ينشروها وبسبب أفكارهم كما تم اتهامهم في هذه الكلمة بأنهم يساندون الرسوم المسيئة للرسول الأكرم في اشارة لإدانتهم للعملية الارهابية التي ضربت صحافيي شارلي ايبدو الساخرة والمعروفة برسومها المسيئة لرسول المسلمين.

ويخشى مراقبون أن يستمر الهجوم على الأمنيين وايضا على الصحافيين هذه المرة في تونس ضمن ما يعرف أمنيا بـ"الذئاب المنفردة" التي قد يتم تنفيذها من طرف ما يوصف بـ"الخلايا النائمة" في تونس.

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: