وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۹:۲۴  - الجُمُعَة  ۲۴  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۵۹۸۹
تاریخ النشر: ۲۳:۱۸ - الأَحَد ۱۲ ینایر‬ ۲۰۱۵
وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء :
السعودية تفشل في تشكيل ناتو عربي .
وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء قال الخبير الروسي "إيغودر بانكراتينكو" في تقريره بأن نتائج الاجتماع الأخير لمجلس التعاون الخليجي يبين بأن بسبب عدم وجود تكامل وجهات النظر بين الدول الأعضاء، لا يمكن أن تتشكل أمن دول العربية في إطار الناتو العربي.

منظمة الخليج ؛ منظمة احتفالية

قبل فترة طويلة كان من المقرر أن يلتقي رؤساء  مجلس التعاون لدول الخليج العربية في الدوحة في  20 الى 21 من ديسمبر 2014  الذي تم عقده ولكن في الواقع فان اجتماع  رؤساء كل من البحرين وقطر والكويت وسلطنة عمان والإمارات و السعودية كان قصيرا جدا و لم يتجاوز ساعتين .

وفيما يتعلق بالتهديدات الخارجية لسلطات العربية والتناقضات حساسة بين أعضاء مجلس التعاون الخليجي ، هذا يشير إلى أن دول مجلس التعاون الخليجي قد اصبحت منظمة احتفالية التي يتخذ فيها قرارات فيها اتخاذ القرارات و لا يلزم الاعضاء بالتنفيذ ة الاحترام بالقرار المتخذ من قبل مجلس التعاون الخليجي.

مساعي الرياض لتشكيل الناتو العربي

و في هذه الاجتماع التي اتخذوا في قرارات سرية و هو ان يكون أسطول البحري بين الدول العربية مشتركة  و تشكيل القيادة العسكرية للقوات المسلحة المتحدة العربية و يكون مقره الرئيسي في الرياض.

و في هذا المجال ايضا وافقوا على ايجاد وحدة الشرطة التي أنشأتها وسائل الإعلام المحلية كما سميت الخليج الانتربول .

و في هذا الاجتماع قطر دعمت تعزيز الوحدة بين الأعضاء، و لم تحسم موقفها تجاه مصر و وافقت مع البيان الختامي التي صرحوا بها.

تحديات سلاطين العرب

ان سلطنة عمان كانت الدولة الوحيدة التي خالفت مع هذذا المشروع و اعلنت بأنها لم تستقبل اجتماع مجلس دول التعاون الخليجي في مسقط عام 2015.

ووفقا لتقارير قناة الجزيرة، بأن ممثلين في البرلمان سلطنة عمان في سياق محادثات غير رسمية في الدوائر السياسية هددوا بالخروج من مجلس التعاون الخليجي اذا لم تتراجع من قراره بأن تحول مجلس التعاون لدول الخليج تحت تحالفها السياسي والعسكري .

و مع هذا ان الصمت العربي تجاه السعودية يعبر نوعا ما المؤامرات العربية على المشروع العربي السعودي  بهذا المعني بأنهم فتحوا ذراعهم و احضانهم الدافئ و لكن سكاكينهم متواجدة للطعن.

تبادل وجهات النظر حول إنشاء هياكل العسكرية و الأمنية المشتركة بين قادة العرب ، ولكن في الحقيقة ليس هناك وحدة بين أعضاء المنظمة من أي نوع كان.

صراع داخلي لتولي قيادة الدول العربية

و من ناحة اخرى لتحدي سياسات السعودية و تولي قيادة الدول العربية فشل المشروع السعودي و هو تشكيل الناتو العربي بسبب فرض سياسات معينة من قبل آل سعود و ايضا لم يكن هناك دستوراً في مجلس التعاون الخليجي حتى يضمن استراتيجية جامعة لكافة الدول .

الإمارات ولعب في تل أبيب

الإمارات العربية المتحدة قبل العملية العسكرية الإسرائيلية في قطاع غزة في صيف عام 2014 اوعدت تل أبيب بالدعم المالي و ستتقبل مصاريف الحرب في حال القضاء على حماس.

الإمارات العربية المتحدة في نفس الوقت طلبت من الدوحة، عدم دعم حماس  ونتيجة لذلك هو ابقاؤ حماس في غزة و  القطر وحيداً.

وبالإضافة إلى ذلك، قطر تحاول ان تعيد العلاقات مع ايران، و هذه القضية اثارت غضب الرياض.

و من ناحية اخرى أن السعودية و الامارات لهم موقف مشترك تجاه مصر و حماس و لكن هذا الامر لا يعني بأن العلاقات الثنائية بين البلدين تتصف بـ الاستقرار الخاص.

مخاوف امير قطر من مؤامرات السعودية

اضاف المحلل ان عدم تمايل الأمير القطري للسعودية لديه دوافع شخصية بحته لأن امير قطر غير ممتن للفضل السعودي بنسبة اليه حيث تشير الدلايل على ضلوع السعودية في الإنقلاب الذي قام به الأمير على والده.

مع أن هذه الخطة اوصلت أمير قطر الى حكم الإمارة الغنية بمساعدة مباشرة من السعوديين الا أن امير قطر واعي بأن السعوديين يرديون الإستفادة من هذه المساعدة للصالحهم في وقت معين.

ومن جهة اخري الإمارات بنسبة الي علاقاتها مع السعودية لدي روابط اكثر عملية مع ذلك هم على دراية بأن السعودية تريد حفظ سلطتها في المجلس التعاون بدون أن تملك الاسس السياسبة و الاقنصادية الازمة.

مساعي ابوظبي في التعاون الإستراتيجي مع واشنطن

الإمارت تعتقد بأن ابوظبي هي التي يجب أن تقود خليج و العالم العربي و يعتبرون أنفسهم قادة العرب الجدد و لهذا فهم و بسياسية ذكية يتابعون التحركات الإمريكية في المنطقة و يسعون الي المشاركه معها في اي خطوة تخطوها واشنطن و تسعي ابوظبي بأن تطرح نفسها كشريك يعتمد عليه اكثر من السعودية لدي الأمريكان.

و يكفي أن نقول بأن الإمارت العربية المتحدة تعد البلد العربي الوحيد الذي بعث قوات عسكرية الى اففانستان و هذا التحرك و غيرها من المواقف اوجد فكرة تغيير للحليف لدي راي العالم السياسي الأمريكي منه حزب الديمقراطي الأمريكي.

النظام السعودي في منحبط السقوط

و اضاف المحلل بأن اعضاء مجلس التعاون الخليجي يعرفون بأن وضع العاهل السعودي ليس مستقر و لم يبقي له الكثير في عالمنا هذا و المملكة في وقت قريب ستكون محفلا لخلافات و صراعات على كرسي الخلافة و الذي سيؤدي الى ايجاد وضع غير مريح للملكة بدون شك.

اضافة الى أن  شيوخ العربية تعرف جيدا بأن السلطة في السعودية تمر بأزمة و تعد في اضعف مراحلها و ملولك العرب على دراية بأن السعودية لا تملك تلك القدرة كاسابق.

و يعتبر المحلل بأن مع أن ملوك الخليج يوافقون على مقترحات و استراتيجيات المطروحة من قبل الفوضين السعوديين و حتي يقومون بالإمضاء على قرارات الرياض الا أنهم في الواقع يستقلون في قرارتهم و يسعون للإستفادة من النفوذ السعودي في المناطق الأخري و فقط.

هذا التناقض في العلاقات السعودية العربية يطرح و بجدية الروابط مع ايران و يعطيها بعد اكبر في الواقع.

التمايل الإيجابي لبعض دول العربية مع ايران

الخوف الذي تنشره السعودية على ايران لا يلقي الصدى الكثير لدي اغلب الدول الخليجية ففي هذا الخصوص نري سلطنة عمان التي تشارك في المفاوضات النووية الإيرانية مع الدول الغربية و امريكا و تضع نفسها كواسطة بين الطرفين و تلعب دوري هام في المفاوضات و بذلك تترتقي السطلنة في اسلم  العالمي بهذا الحراك السياسي.

و ضف على هذا الكويت و الإمارات اللذان اكتسبتا مداخيل معتبرة بالتجارة مع ايران عن طريق اشخاص سعياً لتفادي العقوبات الأمريكية المفروضة على ايران.و لا ننسي قطر التي ارادت ان تلعب دور الوسيط بین ایران و الغرب و ذلك لدواعي اقتصادية.

بخلاف الرياض فإن باقي الدول الخليجية على دراية بأن بدون الإرادة الأمريكية فإن استيعاب الدور الإيراني و التشيع في المنطقة فاشل.

ملوك العرب من غير السعودية طبعا يعرفون بأن تقلص التقابل الإيراني الأمريكي ليس دائم و هو محدود و ظاهري فقط بخلاف السعودية التي تبدو قلقة تجاه هذا التقارب.

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: