وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۲۳:۰۰  - السَّبْت  ۱۸  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۶۰۰۵
تاریخ النشر: ۱۶:۲۵ - الخميس ۱۶ ینایر‬ ۲۰۱۵
وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء :
أكد الشيخ أحمد القطان رئيس جمعيَّة "قولنا والعمل" على أنَّ الإستكبار العالمي لا يتفق إلا على أمَّة محمد (ص).
وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء اعتبر القطان خلال لقاء الهيئة النسائية بمناسبة المولد النبوي وأسبوع الوحدة الإسلامية في برالياس "فرنسا راعية الإرهاب وحاضنة الإرهاب والإرهابيين كانت مظاهرتها بمئات الآلاف ضد الإرهاب، وها هي الصحيفة المشؤمة تكرر نشر الرسوم المسية للنبي محمد (ص) ولا أحد يحرك ساكناً إلا ببعض البيانات المستنكرة".

وأضاف القطان لو كانت فرنسا صادقة لمنعت نشر الرسوم ب 5 ملايين نسخة" وانتقد القطان موقف الأزهر الشريف بمصر والذي اعتبره ليس على مستوى الإساءة التي يتعرض لها نبي الرحمة محمد (ص)" وطالب القطان كل العلماء والمسلمين أن يهبوا لنصرة نبيهم ليس من خلال البيانات بل من خلال تحركات تضع حد لمثل هذه الإساءات، كما جدد القطان دعوته لوحدة الأمة الإسلامية في وجه المسيئيين في فرنسا وأولئك الإرهابيين التكفيريين الذين يقطعون الرؤوس ويأكلون القلوب والأكباد لا يقل خطرهم وإساءتهم للإسلام ونبيه محمد (ص) عن أصحاب الصحيفة سيئة الذكر في فرنسا .                                                              
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: