وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۱:۴۳  - السَّبْت  ۲۵  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۶۰۴۶
تاریخ النشر: ۷:۴۹ - الأَحَد ۲۵ ینایر‬ ۲۰۱۵
وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء :
فيصل القاسم شريك في شبكة دعارة بنسبة 40% .. و"الأتاسي" تُدير "شبكته" من الإمارات.
وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء كشفت المحامية والناشطة الحقوقية "سناء علم الدين" أمس، أن المدعو "فيصل القاسم" مقدّم برنامج "الاتجاه المعاكس" على قناة "الجزيرة" القطرية، شريك في شبكة دعارة تديرها المدعوة "سارة الأتاسي" في الإمارات العربية، مؤكدةً قيام الجهات المختصة في دولة الإمارات العربية بإلقاء القبض على "الأتاسي" بعد بلاغ تقدّمت فيه المحامية "علم الدين".

وقالت «سناء علم الدين" أن "سارة الأتاسي" تدير بالشراكة مع "فيصل القاسم" شبكة دعارة قوامها اللاجئات السوريات على وجه الخصوص واللبنانيات اللاتي يعشن في الإمارات، مشيرةً إلى أن "فيصل القاسم" يحصل على نسبة تصل إلى 40% من نشاطات شريكته "التي تعمل تحت جناحيه وحمايته"، بحسب الناشطة اللبنانية.

وأكدت «علم الدين» في تصريحاتها أمس، أن «القاسم" والأتاسي»، يقومان بابتزاز البنات السوريات واللبنانيات إضافة إلى "النساء السوريات" المشرّدات نتيجة الأعمال الإرهابية التي تشهدها بلادهن منذ قرابة الأربع أعوام، حيث تتولى «الأتاسي» مسؤولية التسويق والتجارة بهن بـ"أقذر" وسيلة عرفها الزمن القديم والحديث، على حد تعبير المحامية "علم الدّين".

ولفتت الناشطة اللبنانية، أن الجهات المختصة في الإمارات، قامت بإلقاء القبض على "سارة الأتاسي" التي اعترفت بضلوع "فيصل القاسم" معها في الجريمة الاخلاقية، بعد مراقبة "حثيثة"، حيث تمّ ضبطها "متلبّسة بالصوت والصورة".

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: