وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۳:۵۳  - الثلاثاء  ۲۱  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۶۰۸۱
تاریخ النشر: ۶:۳۶ - السَّبْت ۳۱ ینایر‬ ۲۰۱۵
وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء :
قدّرت المؤسسة الأمنية الاسرائيلية، ان حزب الله كان يريد ان يصطاد رأساً قيادياً عسكرياً في الجيش بمزارع شبعا، لكن شيئاً ما غيّر ذلك.
وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباءقالت المؤسسة الامنية الاسرائيلية في آخر تقديراتها بحسب "يديعوت أحرنوت”، ان حزب الله خطط لتصفية قائد لواء حيرام،  الذي اجبر على عدم التحرك في المزارع في أعقاب التهديدات، ولذلك تقرر المحافظة على مستوى استعداد عال، خشية أن يكون الأمر يتعلق بمناورة تضليل من قبل حزب الله تهدف إلى "تهدئة إسرائيل” وبعدها يأتي الهجوم النوعي الآخر.

وأشارت وسائل الاعلام الاسرائيلية إلى أن الجيش الاسرائيلي كان قد تلقى تحذيراً من امكانية تنفيذ عملية في هذه المنطقة بالذات، وبالرغم من كل التعزيزات العسكرية نجح حزب الله في تنفيذ العملية بدقة متناهية.

ويقول ألون بن دافيد، مراسل الشؤون العسكرية في القناة العاشرة، إن الجيش الاسرائيلي "تلقى تحذيراً في الشمال من عملية يعد لها حزب الله في مزارع شبعا، ومع ذلك لم يتم إلغاء تحرك قافلة القادة التابعة للواء غفعاتي، وللأسف حزب الله كان هناك بانتظارهم”.
الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: