وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۸:۴۳  - الأربعاء  ۱۳  ‫دیسمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۶۰۹۲
تاریخ النشر: ۱۹:۴۳ - الاثنين ۰۲ ‫فبرایر‬ ۲۰۱۵
وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء :
دائما هناك الغريب والعجيب في هذه الحياة وكلما قرأت وسافرت شاهدت وقرأت المزيد من الغرائب والاحداث التي تثير الدهشة والاستغراب ومن هذه الاشياء الغريبة التي نتعرف عليها اليوم هذه الدولة التي لا يعيش بها الا الرجال وهم من الرهبان الارثوذكس اليونانيين وتقع هذه الدولة على جبل " اتوس " في شبة جزيرة جبلية صخرية وتبلغ مساحتها حوالي 40 ميلا في اليونان وذلك قريبا من بحر ايجة.
وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء حرم الرهبان على اي انثى دخول هذه الدولة شبة المستقلة او مجرد التسلل اليها حتى لو كان من انثى الحيوانات حتى لا تدنس هذه الارض المقدسة كما يعتقدون ويعتقد هؤلاء الرهبان ان العذراء مريم قد وطئت هذه الارض في قديم الزمان ولذلك فأنهم يريدون المحافظة على قدسية الارض التي مشت عليها السيدة مريم العذراء وما زال حتى الان يحافظون على هذه المعتقدات داخل اديرتهم في دولة شبة مستقلة كما جاء في كتاب غرائب المعتقدات للمؤلف محمد كامل عبد الصمد.

ويعد جبل "آتوس” مكانا فريدا من نوعة من حيث تضاريسه وأسلوب الحياة الذى يسلكه سكانه الذين يبلغون حوالى 4000 من الرهبان وبضع آلاف من الأشخاص العاديين، ويطلقون على هذه المنطقة فى اليونان اسم "جمهورية أثونيت المقدسة” وقد اسسها راهب يدعى "أثانا سيوس” عام 968 م.

يعيش رهبان هذا الحبل فى اديرة عتيقة بعضها يرجع عهده إلى أكثر من ألف عام، فى حين تعيش جماعات أخرى فى مدن صغيرة تضمها شبه الجزيرة الصخرية.

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: