سجناء يدعون لعدم تصديق الإعلام السعودي ضدهم

وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۵:۱۶  - الاثنين  ۲۱  ‫أغسطس‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۶۲۱
تاریخ النشر: ۱۵:۵۰ - الخميس ۲۸ ‫فبرایر‬ ۲۰۱۳
نسخة للطباعة
أرسل إلى صديق
آرشيف: مسيرات مطالبة بالافراج عن المعتقلين في السعودية
أصدر معتقلو سجن الطرفية بيانًا وقعه حوالى 111 سجينا سياسيا، دعوا خلاله المواطنين في السعودية إلى عدم تصديق الإعلام التابع للنظام السعودي، مؤكدين أنهم لم يقترفوا أي جرم أو جريمة كما يروج الإعلام.

وأفادت وكالة "الجزيرة العربية للأنباء" بأن البيان قال: "نحن نتابع ونسمع أعمال أولئك الأبطال الشجعان الذين ضحوا بأنفسهم دفعا للظلم ودفاعًا عن المظلومين، إنهم نساء ورجال المظاهرات (ونخص بالذكر النساء المناضلات) ما أحسن تلك الجموع من النساء والرجال الصالحين الذين نفضوا غبار الذل عن أبدانهم بعدما نفضوه عن قلوبهم فخرجوا بنفوس لاتعرف الانهزام وقلوب لاتدري ما الاستسلام حاملين أرواحهم على أكفهم غيرة لله وحمية لدينه ودفاعا عن المظلومين من المعتقلين في هذا السجن الظالم أهله".

وأضاف البيان: "إخواننا المسلمون.. لاتصدقوا إعلام الدولة ومتحدثهم (المفتري) فإن أغلب المعتقلين بلا قضايا وإن كان القلة القليلة منهم متهم بمد يد العون لإخوانهم المسلمين المستضعفين في الدول الإسلامية التي تعاني من الاحتلال الأميركي ودول التحالف... وإننا نحن معتقلو سجن الطرفية نعلن بلا مداهنة ولا مداراة ولا تردد أننا مع أخواتنا وإخواننا الذين دافعوا عنا دفاع الأبطال وآزرونا ونصرونا يوم أن خذلنا القريب والبعيد".
 

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: