الرئيس روحاني: نحن على استعداد تام لمواجهة الارهاب و لتعزيز علاقاتنا الاقتصادية مع العالم

وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۶:۱۰  - الخميس  ۱۷  ‫أغسطس‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۶۳۹۹
تاریخ النشر: ۱۸:۰۶ - الأربعاء ۱۰ ‫فبرایر‬ ۲۰۱۶
نسخة للطباعة
أرسل إلى صديق
في اللقاء مع السفراء الاجانب؛
أكد الرئيس الايراني حسن روحاني في لقاء له مع سفراء بلدان العالم و رؤساء البعثات الاجانب في طهران أن المهم بالنسبة للجمهورية الاسلامية هو محاربة الارهاب في المنطقة و عودة الأمن اليها.
ایران – وکالة نادی المراسلین الشباب للانباء أكد الرئيس الايراني حسن روحاني في لقاء له مع سفراء بلدان العالم و رؤساء البعثات الاجانب في طهران أن المهم بالنسبة للجمهورية الاسلامية هو محاربة الارهاب في المنطقة و عودة الأمن اليها.

وأضاف الرئيس روحاني قائلا: قد شارك المستشارون العسكريون الايرانيون في عملية محاربة الارهاب في العراق و سوريا بالدعوة منهم و هدفنا النهائي هو عودة الاستقرار الى المنطقة بأسرها.  
            
وصرح لو لم تتم مواجهة الارهاب بشكل جيد سينتقل الى مناطق اخرى في العالم و اي دولة تظن بأنها ستحقق اهدافها في المنطقة عبر مساعدة الارهابيين فهي ترتكب خطأ فادحا بالتأكيد مؤكدا علي أن ايران علي استعداد تام لمواجهة الارهاب و التعاون في هذا المجال.

وأضاف: اليوم و بعد دخول الاتفاق النووي في حيز التنفيذ سنعزز علاقاتنا الودية مع بلدان العالم برمتها و نستعد للتعاون الاقتصادي و العلمي و الحصول علي سوق مشترك مع الجميع.

انتهى/
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: