وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۱:۱۰  - الخميس  ۲۳  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۶۴۴
تاریخ النشر: ۶:۱۶ - الجُمُعَة ۰۱ ‫مارس‬ ۲۰۱۳
أكد سعد الصادق المغربى رئيس الاتحاد الوطنى لعمال ليبيا، أنه لا توجد علاقة بين ترحيل عدد من العمال المصريين فى ليبيا وبين وجود عدد من أعوان الرئيس الليبى السابق معمر القذافى، نافيا ما يتردد عن أن ترحيل العمالية المصرية بسبب رفض مصر تسليم عدد من قيادات النظام للحكومة الليبية الجديدة.


وأضاف "الصادق"، على هامش الاجتماع المركزى لاتحاد العمال العرب بالقاهرة، أن الحكومة الليبية الجديدة بعد الثورة وضعت عدد من المعايير الجديدة للسيطرة على أوضاع العمالية المصرية وكافة الجنسيات داخل أراضيها، وتقوم بترحيل العمالة المخالفة لإجراءاتها.

وأوضح أن العمال المصريين الذين دخلوا للسوق الليبية من خلال التعاقد مع شركات أو مؤسسات وهؤلاء لا تقوم السلطات الليبية بترحيلهم، موضحا أن هناك نية لدى الحكومة بتطبيق نظام الكفيل المطبق فى دول الخليج على سوق العمل بأراضيها، بحيث يكون التعاقد مع العمالة الأجنبية من خلال مؤسسة أو شركة.

وطالب الصادق الحكومة المصرية بسرعة اتخاذ إجراءات لتوفيق أوضاع العمالة المصرية المخالفة والتى دخلت لسوق العمل الليبى خلال عهد النظام السابق، دون وجود أى عقود أو إقامة، وذلك بالتنسيق مع وزارة العمل الليبية.

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: