وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۹:۳۱  - الثلاثاء  ۲۴  ‫أکتوبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۶۴۴۳
تاریخ النشر: ۱۵:۳۰ - الثلاثاء ۱۶ ‫فبرایر‬ ۲۰۱۶
استقبل نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية السوري وليد المعلم اليوم المبعوث الخاص للامين العام للأمم المتحدة إلى سوريا ستيفان دي ميستورا والوفد المرافق له.
طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- وافاد وكالة "سانا" السورية للانباء أن دي ميستورا قدم عرضا حول اجتماع جنيف الأخير الذي تم تعليقه والعمل على اطلاق المحادثات بين الحكومة السورية والمعارضات في الجزء الأخير من شهر شباط الجاري.
وعرض دي ميستورا ما جرى في اجتماع المجموعة الدولية لدعم سوريا في ميونيخ والجهود لتطبيق ما صدر عنه وبياني فيينا وقرارات مجلس الأمن الدولي وآخرها القرار 2254.
من جانبه جدد المعلم تأكيد موقف الحكومة السورية بشأن مواصلة الالتزام بحوار سوري سوري بقيادة سورية ودون شروط مسبقة، وأن الشعب السوري وحده صاحب القرار في تقرير مستقبله حيث أثبتت الحكومة السورية ووفدها الرسمي إلى جنيف صدقية موقفهم وجديتهم في جهود حل الأزمة في سوريا.
وشدد دي ميستورا على ضرورة الالتزام بما جاء في قرار مجلس الامن حول وجود أوسع طيف من المعارضات السورية.
وعرض المعلم الجهود التي تبذلها سوريا من أجل حماية مواطنيها وإيصال المساعدات الإنسانية إليهم وخاصة في المناطق الواقعة تحت سيطرة الجماعات المسلحة، مؤكدا الاستمرار بذلك انطلاقا من مسؤولياتها تجاه مواطنيها، ومشيرا إلى أن هذه الجهود لا علاقة لها اطلاقا باجتماعات جنيف.
وجدد المعلم التأكيد على ضرورة رفع الإجراءات الأحادية الظالمة المفروضة من قبل الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي والتي ساهمت إلى حد كبير في زيادة معاناة الشعب السوري.
وحضر اللقاء معاون وزير الخارجية أيمن سوسان ومستشار الوزير أحمد عرنوس والمنسق المقيم للأمم المتحدة في دمشق يعقوب الحلو.

انتهى\
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: