وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۹:۰۹  - الثلاثاء  ۱۷  ‫أکتوبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۶۴۸۳
تاریخ النشر: ۱۷:۱۰ - السَّبْت ۲۰ ‫فبرایر‬ ۲۰۱۶
أعلن مصدر سوري معارض من مجموعة موسكو أنه تم في مفاوضات جنيف بين روسيا والولايات المتحدة الاتفاق على مشروع وثيقة لوقف العنف في سوريا تستثني جبهة النصرة و"داعش".
طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباءنقلت نوفوستي عن المعارض الذي لم تذكر اسمه السبت 20 فبراير/شباط أن المشروع يحتاج إلى إقراره على مستوى عال.

وقال المصدر إن "وثيقة وقف الأعمال القتالية جاهزة. روسيا والولايات المتحدة اتفقتا. بقي الاتفاق على المستوى العالي".

وأضاف المصدر أن سريان مفعول الاتفاق يبدأ خلال أسبوع بعد إقراره، وأنه جرى استثناء "داعش" و"النصرة" من الوثيقة.

من جانبها نقلت رويترز عن مصدر قالت إنه قريب من المفاوضات أن الفصائل السورية المعارضة اتفقت على هدنة لمدة أسبوعين أو ثلاثة مشروطة بوقف الغارات الروسية.

وحسب المصدر يمكن أن تلقى الهدنة تأييد جميع أطراف النزاع باستثناء تنظيم "داعش".

وقال المصدر: "وقف إطلاق النار سيتعلق بوقف الغارات الجوية على "جبهة النصرة... والمفاوضات بهذا الشأن تجري بين روسيا والولايات المتحدة".

انتهى\
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: