وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۳:۴۸  - السَّبْت  ۲۳  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۶۶۱
تاریخ النشر: ۱۳:۳۱ - الجُمُعَة ۰۱ ‫مارس‬ ۲۰۱۳
دعا مسؤول فلسطيني السلطات المصرية الى فتح معبر رفح امام مرور البضائع لتجنب قضية الانفاق التي تمثل حالة اضطرارية، واكد ان حكومة غزة لن ترضى بان يتم المس بأمن مصر باي حال من الاحوال عبر الانفاق، مشيرا الى ان القطاع يعيش ضروفا صعبة وقاسية واستثنائية في ظل الحصار الاسرائيلي.

وقال وكيل وزارة الخارجية الفلسطينية في غزة غازي حمد لقناة العالم الاخبارية الخميس: ان موضوع الانفاق ناقشناه (مع الجانب المصري) بتفاصيل كثيرة جدا وفي مختلف المناسبات ومختلف المستويات السياسية والامنية، مضيفا: سياساتنا تجاه الانفاق دائما واضحة.

واوضح حمد: نحن لا نريد لهذه الانفاق ان تستمر، وهي حالة اضطرارية، وشرحنا هذا الموضوع كثيرا وكررناه في وسائل الاعلام، ولذلك طلبنا ان يكون هناك بديل ويتم فتح المعابر على القطاع وان يكون هناك تعامل طبيعي عبرها.

واكد وكيل وزارة الخارجية الفلسطينية في غزة غازي حمد ان الجانب المصري تفهم طبيعة الواقع الموجود، واضاف:حمد نحن ثبتنا حقيقة اننا لا نريد ان يتم مس  الامن المصري باي شكل من الاشكال من هذه الانفاق، ولذلك وضعنا كثيرا من القيود والترتيبات الصارمة حتى لا يحدث اي عملية اختراق لهذا الامن وحتى كان هناك نوع من التنسيق والتعاون في هذا الجانب.

واكد حمد ان المسألة لا تؤخذ بانها ابيض او اسود وانه هل نغلق الانفاق او لا نغلقها، معتبرا ان المسألة يجب ان تبحث من اكثر من جانب، وان فيها جانبا اقتصاديا انسانيا وليس في البعد السياسي والامني فقط.

واشار وكيل وزارة الخارجية الفلسطينية في غزة غازي حمد الى ان قطاع غزة يعيش في ظروف صعبة وقاسية، وهناك الكثير من المواد التي تمنع من الجانب الاسرائيلي ، موضحا ان القطاع ليس له اي منفذ تجاري سوى معبر كرم ابو سالم، الذي يتحكم فيه الجانب الاسرائيلي، كيفما يشاء ويقوم باغلاقه تحت اي ذريعة.

ونوه حمد الى ان الكيان الاسرائيلي قام باغلاق معبر كرم ابو سالم الاربعاء، بعد ما اشيع عن اطلاق صاروخ على كيان الاحتلال من القطاع، واوقفت جراء ذلك حوالي 400 شاحنة تحمل كلها مواد وبضائع وادوية وما الى ذلك.

ودعا وكيل وزارة الخارجية الفلسطينية في غزة غازي حمد الجانب المصري الى تفهم الحالة الاستثنائية التي يعاني منها القطاع، مؤكدا ان الجانب الفلسطيني على استعداد ان يرتب مع الجانب المصري هذه المسألة بما يحفظ امن مصر ولا يخل في احتياجات اهالي غزة.
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: