وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۰:۵۳  - السَّبْت  ۱۸  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۶۶۸
تاریخ النشر: ۲۰:۴۴ - الجُمُعَة ۰۱ ‫مارس‬ ۲۰۱۳
اكد نائب رئيس لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية بمجلس الشورى الاسلامي الايراني احمد رضا دستغيب ان صمود ايران ادى في نهاية المطاف الى تغيير شروط مجموعة (5+1).

وقال النائب دستغيب  انه كان هناك سناريويين امام ايران في محادثات كازاخستان، السيناريو الاول التراجع عن المواقف السابقة، والسيناريو الآخر المقاومة والتمسك بالمواقف السابقة".

واشار الى ان ايران ازالت هواجس الغرب من خلال رزمة المقترحات التي تدل على تعاونها وتعاملها الايجابي، مؤكدا ان تقديم هذه المقترحات لايعني التراجع عن حقوق الشعب الايراني.

واضاف دستغيب: "ان ما حدث حتى الآن هو استمرار سيناريو المقاومة والتأكيد على المواقف السابقة من اجل استيفاء حقوق الشعب الايراني.

واوضح ان الجمهورية الاسلامية في ايران اكدت على الطابع السلمي للبرنامج النووي، كما انها حققت انجازات جيدة في هذا المجال.

وشدد دستغيب على ان التمسك بالحقوق النووية، هو تأكيد مجدد على النشاطات النووية السلمية الايرانية، وقال "ان الاجراءات التي اتخذتها ايران ادت في نهاية المطاف الى انه لم يكن امام  الطرف المفاوض اي مجموعة (5+1) سوى ابداء حسن نواياها وتغيير شروطها".

واعرب نائب رئيس لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية بمجلس الشورى الاسلامي عن أمله في ان يؤدي اجتماع خبراء الجانبين في 18 مارس/آذار الجاري في اسطنبول وكذلك الجولة المقبلة من المحادثات في كازاخستان الى اتخاذ خطوات جديدة.

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: