وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۷:۴۱  - الاثنين  ۲۰  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۶۷۴۴
تاریخ النشر: ۱۹:۱۱ - السَّبْت ۱۴ ‫أبریل‬ ۲۰۱۶
إختتمت اليوم الخميس المناورات الأمنية الكبرى للقوات البرية في حرس الثورة الإسلامية في منطقة سراوان بمحافظة سيستان وبلوجستان جنوب شرق إيران.
إختتام المناورات الأمنية الكبرى في جنوب شرق إيرانطهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباءمن ضمن برامج المناورات التي انطلقت يوم الثلاثاء بعنوان مناورات "النبي الأعظم (ص)" وبحضور عدد من كبار قادة القوات المسلحة الإيرانية؛ تنفيذ عمليات الإفراج عن رهائن جواً باستخدام المروحيات وعمليات الإنزال المظلي وتدمير العدو المفترض عن طريق إطلاق صواريخ كاتيوشا.

كما تضمنت استخدام المروحيات من قبل طيران حرس الثورة الاسلامية لتدمير مواقع العدو المفترض، ومشاركة الطائرة من دون طيار "حماسة" لأول مرة في مناورات حرس الثورة، وتحليق أكثر من 10 طائرات من دون طيار استطلاعية في سماء سيستان وبلوجستان.

وأجريت في المناورات عمليات الاستطلاع من قبل الطائرة من دون طيار "شاهد 129" وعمليات الجوقلة بواسطة المروحيات، وتنفيذ 3 أنواع من العمليات الأمنية - الهجومية واستعادة مخفر من الإرهابيين المفترضين بنجاح وعمليات التدمير الهجومية لأول مرة، وتنفيذ عمليات الكمين للعدو وتدمير رتل عربات للإرهابيين المفترضين.

وحضر هذه المناورات كل من رئيس منظمة الأركان والشؤون المشتركة للقوات المسلحة اللواء محمد باقري ونائب القائد العام لحرس الثورة الاسلامية العميد حسين سلامي ومساعد شؤون العمليات لمقر "خاتم" العميد علي شادماني وقائد القوة البرية في حرس الثورة الاسلامية العميد محمد باكبور.

وقام عدد من القادة العسكريين والخبراء في الأركان العامة للقوات المسلحة بالإشراف على تنفيذ هذه المناورات.

انتهی/
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: