وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۲:۴۵  - الأربعاء  ۲۲  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۶۸۱۰
تاریخ النشر: ۱۲:۳۷ - الاثنين ۳۰ ‫أبریل‬ ۲۰۱۶
في حديث مع مراسل ارنا
أجاب المتحدث باسم منظمة الطاقة الذريه الايرانية علي منتقدين بيع الماء الثقيل لأمريكا.
طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- قال المتحدث باسم منظمة الطاقة الذرية الايرانية بهروز كمالوندي ، ان الذين يتحدثون عن الماء الثقيل، غير مطلعين علي وضع السوق. ايران تبيع الماء الثقيل بسعر السوق، واستحوذت علي السوق الامريكي بدلا عن الشركات الكندية.

واضاف كمالوندي في حديث مع مراسل ارنا : اننا نقوم بتنفيذ التزاماتنا ونتوقع من الطرف الاخر ان ينفذ التزاماته. 

وصرح ان ايران وفضلا عن 130 الف طن من الماء الثقيل الذي بامكانها الاحتفاظ به ، لديها 70 طن من الفائض الذي ينبغي ان تعرضه في الاسواق الدولية.

وصرح ان نحو 65 طنا من مجموع 130 طنا من الماء الثقيل، نحتاجة لخمس سنوات اخري لمفاعل اراك المعاد تصميمه، و 65 طنا الباقي سيحفظ كمخزون . 

وفيما يتعلق بالسوق الدولي للماء الثقيل اوضح المتحدث بأسم منظمة الطاقة الذرية ، ان الماء الثقيل يستخدم في السوق الدولي اما لابحاث الادوية او في مفاعل القوة للماء الثقيل. 

واوضح ، ان استهلاك كل السوق العالمية من الماء الثقيل يبلغ 95 بالمائة سنويا، امريكا تستحوذ علي 75 بالمائة من هذا السوق . 

واضاف كمالوندي: ان بيع الماء الثقيل الايراني لامريكا اجراء حكيم . الامريكيون كانون يسعون الي تعطيل مفاعلات ايران لكنهم اليوم يشترون الماء الثقيل من ايران. 

وأكد المتحدث بأسم الطاقة الذرية الايرانية : ان ما يبعث علي الفخروالاعتزاز حاليا، ان المصنع الذي كانوا يحاولون اغلاقه في السابق، حاليا وافقوا علي شراء الماء الثقيل منه واعترفوا بجودته العالية. 
واوضح كمالوندي، ان كمية الماء الثقيل التي ابتاعتها امريكا من ايران كانت أكثر مما تشتريه من كندا، وفي الحقيقة فان ايران اصبحت بديلة عن الشركات الكندية .


المصدر: وكالة ارنا


انتهي/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: