وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۸:۰۷  - الاثنين  ۲۳  ‫أکتوبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۶۹
تاریخ النشر: ۸:۰۳ - الخميس ۳۱ ینایر‬ ۲۰۱۳
أصدر حزبا البعث العربي الاشتراكي ـ قطر اليمن وحزب الحق بياناً مشتركاً أدانا فيه استمرار نزيف الدم اليمني والعربي المسلم في سوريا.
 وطالب بسرعة وقف تجنيد وإرسال المرتزقة إلى سوريا من عدن عبر تركيا باعتباره عمل إجرامي قذر ينافي الإنسانية وكافة المواثيق والعهود .. وحمل البيان الأجهزة الأمنية وكافة الهيئات الحقوقية والإنسانية ووزارة حقوق الإنسان في اليمن مسئولية هذا الصمت والتطنيش بقصد أو بدون قصد لما يحصل من عمليات إجرامية أزهقت ولازالت تزهق أرواح شبابنا اليمني وساهمت ولازالت تساهم في تدمير سوريا العربية وقتل أبنائها وتشريد نسائها وأطفالها وتدمير مقدراتها بهدف عدم الوصول لأي حل سلمي للأزمة ، وختما بيانهما بطلب الحكومة بسرعة فتح تحقيق عاجل وإعلان نتائجه بكل شفافية لأن الدم اليمني ليس رخيصاً والإنسان اليمني أثمن من أن يباع في تجارة الحروب أو تصدير الإرهاب وأن تتحمل كافة الجهات المختصة مسئوليتها لكل ما يحدث من عمليات إرهابية سواء بطرق مباشرة أو غير مباشرة .وفيما يلي نص البيان 
تتواتر الأخبار المؤكدة باستمرار نزيف الدم العربي المسلم واليمن تحديدا في سورية الشقيقة ، يوجب علينا كيمنيين مناشدة الجهات التي تقف خلف تجنيد المرتزقة وإرسالهم إلى سورية من عدن عبر تركيا ، الوقف الفوري لعملها الإجرامي القذر وتحمل الأجهزة الأمنية والهيئات الحقوقية والإنسانية ووزارة حقوق الإنسان في اليمن مسئولية استمرار الصمت عن هذه العملية الإجرامية التي تزهق أرواح الشباب اليمنيين وتساهم في تدمير سورية وقتل أبنائها وتشريد نسائها وأطفالها وتدمير مقدراتها والحيلولة دون الوصول إلى حلول سلمية للأزمة.
ونطالب الحكومة فتح تحقيق عاجل وإعلانه بشفافية فالدم اليمني والعربي ليس رخيصا والإنسان اليمني أثمن من أن يباع في تجارة الحروب وتصدير الإرهاب.
صادر عن:
حـــــــزب الحـــــــق
حزب البعث العربي الاشتراكي – قطر اليمن
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: