وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۲۰:۵۶  - الاثنين  ۲۰  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۶۹۶
تاریخ النشر: ۲۱:۲۳ - الأَحَد ۰۳ ‫مارس‬ ۲۰۱۳
أكد الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي أن الآلية التنفيذية للمبادرة الخليجية تضمنت معالجات وطنية وجذرية للقضية الجنوبية ، وشكلت فرصة نادرة لن تتكرر .

 وأوضح هادي خلال لقائه هنا اليوم عددا من مجاميع الحراك الجنوبي ، ان العالم يقف اليوم مع اليمن ويساند المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية وقراري مجلس الأمن 2014 و 2051 .

 مؤكدا ان اليمن امام فرصة تاريخية لحل كافة المشاكل والملفات العالقة من خلال بوابة الحوار الوطني الشامل الذي سينطلق في الثامن عشر من مارس الجاري. وأعرب عن ثقته بأن الجميع يقدر الاهمية الاستثنائية لهذه الفرصة ، وقال " لم يعد بعد اليوم مكان لكل من يستغل القضية الجنوبية او يتاجر بها هنا او هناك ".

 ولدى تطرقه إلى ملف المتضررين في وظائفهم ومعاشاتهم ومستحقاتهم خلال الفترة الماضية ومنذ عام 1994 م ، أكد ان هناك معالجات عملية لهذا الملف تقوم بها وزارات الدفاع والداخلية والخدمة المدنية لجميع الموظفين والذين لم يستفيدوا من استراتيجية الاجور ، مبينا أن هذه المعالجات تصب في مصلحة الجميع وقطعت شوطا كبيرا.


 وقد عبر عدد من الفعاليات الحراكية عن رفضهم القاطع للفوضى والبلطجة والتغرير وقطع الطريق، مؤكدين أنهم مع الحوار باعتباره كفيل بحل كل الخلافات والتباينات.
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: