وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۴:۳۶  - الثلاثاء  ۱۲  ‫دیسمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۶۹۹۴
تاریخ النشر: ۱۸:۱۷ - الأَحَد ۱۱ ‫یولیو‬ ۲۰۱۶
أكد أمين عام مجمع التقريب بين المذاهب أن المجتمع الاسلامي يكون عرضة لغزو جدي من قبل العدو تكون بريطانيا وراءه.
طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء - أكد أمين عام لمجمع التقريب بين المذاهب آية الله الشيخ محسن اراكي على أنه اذا أراد مجتمعا أن يكون محميا تجاه العدو و أن يتقدم نحو الأمام يجب أن يكون لديه ارادة واحدة و الوحدة تكون احدى شروط الرئيسية لهذا المطلب.

وأضاف آية الله اراكي أن الهوية الواحدة هي التي تجلب بالوحدة في المجتمع و أن هذه الهوية هي ناتجة عن الارادة الجماعية التي يخلقها الحاكم.

و أشار أمين عام مجمع التقريب بين المذاهب أننا كمجتمع اسلامي نكون اليوم عرضة لغزو جدي من قبل الأعداء مؤكدا أن الهدف الرئيسي من هذا الغزو هو مسخ هوية المجمتع المسلم.

وأوضح آية الله أراكي أن العدو يستفيد من أربع أدوات في هذا الغزو اولها ترويج الأديان الأخرى داخل المجتمع الاسلامي و الثانية اختلاق المذاهب الجديدة كالوهابية و الثالثة تتمثل في خلق دعاة المهدوية الكاذبة و رابع هذه الأداوت هو تعريف المصادر الكاذبة التي تکون بریطانیا وراء جمیعها.

(إعداد جواد ماستری فراهانی للنشرة العرییة)
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: