وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۲۰:۰۰  - الثلاثاء  ۲۶  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۷۰۱
تاریخ النشر: ۲۱:۳۸ - الأَحَد ۰۳ ‫مارس‬ ۲۰۱۳
قال الجيش المالى، اليوم الأحد، إن 50 مقاتلا إسلاميا على الأقل قتلوا مطلع الأسبوع الجارى، فى اشتباكات بين المتمردين والقوات الفرنسية المالية المشتركة شمالى مالى.

وقال الكابتن موديبو تراورى المتحدث باسم الجيش المالى، إن القوات المالية مدعومة بالقوات الفرنسية المشاركة فى عملية سيرفال شنت، أمس السبت، هجوما مباغتا على قواعد المتمردين بالقرب من مدينة جاو، موضّحًا أنّه تم القبض على 50 إسلاميا آخر يوم الجمعة.

وخضعت جاو، أكبر مدينة فى شمال مالى، لسيطرة حركة التوحيد والجهاد فى غرب أفريقيا، إلى أن حررتها القوات الفرنسية.

وجاءت عملية التحرير بعد أسابيع فقط من قيام فرنسا بشن عمليات جوية فى 11 يناير لطرد المتمردين من شمال البلاد.

كانت وزارة الدفاع الفرنسية أعلنت، اليوم، أن ثالث جندى فرنسى قتل خلال العملية العسكرية التى تقودها فرنسا أمام المتمردين الإسلاميين فى شمال مالى.

وقد لقى جندى المظلات (26 عاما) حتفه ليلة أمس السبت ليبلغ بذلك عدد الجنود الفرنسيين الذين قتلوا خلال العملية التى بدأت فى 22 يناير الماضى ثلاثة جنود.

وتمكنت القوات الفرنسية بالتعاون مع قوات مالى والقوات الأفريقية من طرد المتمردين الذين لهم علاقة بتنظيم القاعدة من معاقلهم فى شمال مالى دون مقاومة فى نهاية يناير الماضى.
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: