وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۵:۵۵  - السَّبْت  ۱۸  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۷۱۳۳
تاریخ النشر: ۸:۴۲ - السَّبْت ۲۹ ‫أغسطس‬ ۲۰۱۶
ذكر رئيس مجلس الخبراء: أن المقاومة الشعبية في العراق وسوريا هي استمراراً لطريق أمير المؤمنين (ع) والإمام الحسين (ع).
طهران -وكالة نادي المراسلين الشباب للانباء-  صرح رئيس مجلس الخبراء أثناء لقائه "الشيخ أكرم الكعبي" أمين عام حزب النجباء بالعراق: أن المقاومة الشعبية في العراق وسوريا هي استمراراً لطريق أمير المؤمنين (ع) والإمام الحسين (ع). 

قال أمين مجلس صيانة الدستور مشيراً إلى المقاومة الشعبية الإيرانية في مقابل صدام في فترة الدفاع المقدس: إن حربنا لم تكن فقط حرباً مع صدام وحزب البعث ودولة واحدة إنما احتشدت كل الدنيا ذك اليوم بضغط من القوى العظمي ليدعموا صدام في مواجهة إيران.

وصف السيد آية الله جنتي أن وضع العراق وسوريا اليوم يشابه بداية فترة الدفاع المقدس في إيران وذكر: أنني متأكد من أن تواجد الشباب المؤمن في الحرب مع الجماعات التكفيرية المنتمية للهيمنة العالمية سينتهي بالانتصار. 

صرح رئيس مجلس الخبراء: أن إهداء دماء شهدائكم ‘لى الإسلام القيّم هو أفضل دعم لمقاومتكم. وفي الحقيقة أن الشعب الإيراني لن يتراجع في الدفاع عن الشعب العراقي والسوري المظلومين وكذلك في الدفاع عن حرم أهل البيت (ع).

وخلال هذا اللقاء عرض "الشيخ أكرم الكعبي" أمين عام حزب النجباء العراقي - أحد المجموعات التي ساهمت في تشكيل "الحشد الشعبي"- تقريراً عن أنشطة هذه المجموعة الشعبية في الدفاع عن حرم أهل البيت (ع) ومقاوماتها السابقة في الحرب في نظام صدام وأيضا الاحتلال الأمريكي وذكر: أننا نعتبر أنفسنا طلاب مكتب السيد الإمام الخميني (ره) ونؤمن أنه بالتوكل على الله المتعال يمكن تخليص الأراضي الإسلامية من قيود عناصر الهيمنة العالمية.

انتهى/
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: