وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۶:۰۷  - الأَحَد  ۱۹  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۷۲۰
تاریخ النشر: ۱:۲۵ - الاثنين ۰۴ ‫مارس‬ ۲۰۱۳
وکیل مراجع المالکی:
أکد وکیل مراجع التقلید االشیخ المالکی ان التفجیرات التی تحصل لاشک انها تخلف ورائها افواج من الارامل و الیتامى,و البرلمان العاجز عن التصویت على المیزانیة اعجز من توفیر ملاذ آمن وعیش کریم لهؤلاء الضحایا او على الأقل التفکیر فی وضع حل لمعاناتهم.


أستغرب الشیخ محمد فلک المالکی وکیل مراجع التقلید فی محافظة البصرة تواصل مسلسل التفجیرات بالعراق وقال: ما ان تمر فترة من الهدوء النسبی الا وتحصل انتکاسة هنا و هناک بارتحال عشرات من الشهداء لتنظم الى قوافل یبدو انها لا تنتهی , فبالأمس فی بغداد وقبله فی الکوت وقبله الکثیر.

واضاف : ولسنا هنا فی مقام تحمیل احد المسؤولیة عن استمرار مسلسل التفجیرات، ولکن وبحسب التجربة فالتفجیرات تعکس الاختلاف السیاسی بین الاطراف السیاسیة العراقیة مما یوحی ان التفجیرات تستخدم کسلاح من أجل مکاسب سیاسیة.

 نرى ان معظم ان لم یکن جمیع من یشملهم الاستهداف لیس لهم لا ناقة ولا جمل فی الخلاف السیاسی. والتفجیرات لاتصل الى المسؤولین ولا یعاقب الجناة, کذلک تبقى المسألة محصورة فی دائرة القضاء فیوما بعد یوم نسمع انه قد القی القبض على فلان وعلى المجموعة الفلانیة ولکن لم نسمع یوماً من الأیام ان قد نفذ حکم القضاء بحق الاشخاص المسؤولین عن الجریمة الفلانیة ,فمثلاً ان تفجیر الجامعة المستنصریة لحد اللحظة رغم مرور قرابة ستة سنوات لم تعلن نتائجه من جانب، ومن جانب آخر لم تعطی أی حقوق لذوی الطلبة الذین مضوا لا لسبب, ومثله حوادث جسر الأئمة وغیرها العشرات.

واکد سماحته: ان التفجیرات التی تحصل لاشک انها تخلف ورائها افواج من الارامل و الیتامى,و البرلمان العاجز عن التصویت على المیزانیة اعجز من توفیر ملاذ آمن وعیش کریم لهؤلاء الضحایا او على الأقل التفکیر فی وضع حل لهم، وقال: من موقع المسؤولیة الاجتماعیة والدینیة نطالب الجهات الحکومیة ان تضع حلاً لهذه المشکلة و تعویض ضحایا الارهاب تعویضاً مجزیا.

وعن زیارة رئیس الحكومة المصریة هشام قندیل الى بغداد اعتبر انها تعد مؤشرا جیداً خصوصاً فی هذا الزمن الذی یشهد التخندقات الطائفیة مشیراً الى تصریح المالكی بأنه فی حال انتصرت المعارضة السوریة فسوف تکون هناک تداعیات خطیرة على كل دول المنطقة .

 وفی محور آخر من کلامه تطرق الى زیارة رئیس الوزراء الى البصرة ذاکراً انها مورد ترحیب واحترام من قبل اهل البصرة باعتبار انه یمثل الرجل الاول فی الدولة ولکن متمنیا ان تشتمل هذه الزیارة على لقاءات شعبیة وجماهیریة، ویحضر رئیس الوزراء الى صلاة الجمعة ویستمع الى شرائح المجتمع المختلفة هموهم ومشاکلهم خصوصاً من ابناء هذه المحافظة التی تعانی الكثیر برغم مواردها الهائلة.
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: