وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۵:۳۴  - السَّبْت  ۲۵  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۷۲۴
تاریخ النشر: ۱۵:۵۳ - الاثنين ۰۴ ‫مارس‬ ۲۰۱۳
واصل الجيش السوري عملياته ضد المجموعات المسلحة في ريف ادلب بشمال غرب البلاد فيما قتل ما لا يقل عن 60 مسلحا بينهم قيادي والقى القبض على نحو 25 آخرين، حسب مصدر عسكري سوري.

وقال المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، ان "عملية‌ الجيش متواصلة بإدلب" حيث استهدف اربعة مقرات للمسلحين في مدينة "بنش" وكانت هذه المقرات بمثابة مستودع للذخيرة والاسلحة.

وقتل وجرح نحو 50 مسلحا اثر العملية وتلتها انفجارات هائلة كانت نتيجة انفجار مستودع يحوي على عدد كبير من العبوات الناسفة، حسب المصدر. 


الى ذلك ضرب الجيش تجمعات للمسلحين في قرى وبلدات "مرعند" و"الدويسات" و"الجانودية" و"قطرون" بريف "جسر الشغور" ودمر تجمعات لهم في "كفروحين" و"تفتناز" و"بروما" و"الهباط" بريف ادلب وقضى على اعداد كبيرة منهم.


وفي ابو ظهور اكد المصدر العسكري أن عمليات الجيش وعناصر حماية مطار ابوظهور العسكري، متواصلة في محيط المطار ويتم بشكل مباشر استهداف اي تجمع للمسلحين في المنطقة والقرى المجاروة للمطار.


في سياق متصل، نفذت فرقة "المهام الخاصة" في الجيش السوري اليوم الاثنين، عملية واسعة في البساتين الغربية للمدينة وداهمت العديد من مقرات للمسلحين ما أسفر عن مقتل نحو 40 مسلحا والقبض على نحو 25 آخرين.


وكذلك قتل قائد ما يسمى "كتيبة جعفر الطيار" "معن ديمين" مع عدد من عناصر مجموعته إثر استهداف الجيش لمقر قيادي بمزارع "النيرب" قرب معمل القرميد.


وأخيرا، دار اشتباك في مزارع القصاص على طريق ادلب "بنش" أسفر عن مقتل 23 مسلحا دون أن يصاب أي من عناصر الجيش السوري.


رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: