وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۲:۵۸  - الاثنين  ۲۰  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۷۴۶۴
تاریخ النشر: ۱۱:۵۲ - الخميس ۰۲ ‫أکتوبر‬ ۲۰۱۶
اعتبر قائد الثورة الشهداء بأنهم "قمم الأخلاق الإسلامية" و"نماذج للشباب" مصرحا أن الفنانون يجب أن يسلطوا الضوء على وجوه الشهداء النورانية للشباب، وأن يبينوا حقائق حياة الشهداء باستخدام الوسائل المختلفة خاصة الكتابة وتاليف الكتب القصيرة والجالبة للمطالعة بدون اغراق وبقلم جميل وبسيط.
طهران-وكالة نادي المراسلين الشباب للانباء-استقبل قائد الثورة صباح اليوم في مصلى الإمام خميني (ره) أعضاء مركز مقر شهداء محافظات كهكيلويه وبوير احمد وخراسان شمالي.
واعتبر السيد القائد أن "الحرب الناعمة والعدو الخفي، هي بعد الناس عن ميدان المقاومة والجهاد، وتجاهلهم للمثُل والسيطرة على المجال الفكري والروحي للبلاد".

وصرح القائد أن ترويج ذكرى واسم الشهداء أحد العوامل الهامة في مواجهة العدو والحفاظ على المقاومة مضيفا أن الحفاظ على ذكرى الشهداء واجب.

كما ذكر القائد أن "شرح معنويات، نمط حياة الشهداء وسوابقهم ودعمهم الفكري" أحد الوسائل الهامة لاحياء ذكرى الشهداء وأسمائهم.

وأكد القائد خلال حديثه على ضرورة شرح أبعاد الحرب المفروضة الهامة وتوضيح جزئياتها مضفيا أن الدفاع المقدس هي حرب دولية ضدالاسلام والمسلمين وضد الامام المعظم حيث كانت هناك جبهة وخلفية موسعة تدعم صدام البعثي البائس لذا يجب على شباب أن يعلموا من أنقذوا البلاد من هذا البلاء وكيف كانوا يعيشون.

كما أكد قائد الثورة على تعزيز جوانب المحتوى والتربية في المراكز والنصب التذكارية للشهداء.
انتهى/
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: