وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۵:۳۸  - السَّبْت  ۲۵  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۷۵۹
تاریخ النشر: ۲۰:۲۰ - الاثنين ۰۴ ‫مارس‬ ۲۰۱۳
قائد سلاح البحرية في الحرس الثوري :
اكد قائد سلاح البحر في حرس الثورة الاسلامية العميد علي فدوي انه من خلال الاوضاع الاقتصادية في اوروبا واميركا واندلاع الصحوة الاسلامية في المنطقة لو اطلقت رصاصة واحدة في الخليج الفارسي فان انهيار اميركا سيكون محتوما .

واشار فدوي في تصريحات ادلى بهاا مام حشد من زائري مناطق جبهات حرب السنوات الثماني (الحرب المفرضة على ايران) بجنوب البلاد الى الظروف الاقليمية والعالمية ومكانة ايران في الموازنات على صعيدي المنطقة والعالم لافتا الى الاهمية التي يكتسبها الخليج الفارسي وبحر عمان ودور سلاح البحرية التابع للحرس الثوري في ضمان الامن والاستقرار بالمنطقة.

وفي جانب آخر من تصريحاته اشار الى دور سلاح البحرية التابع للحرس الثوري اثناء حرب السنوات الثماني وقال: انه رغم الظروف والاوضاع الاقتصادية السيئة السائدة نجح المسؤولون بتحقيق انجازات كبرى وتغيير التوازن لصالح النظام الاسلامي.

واردف: انه لايمكن مقارنة الظروف الراهنة بظروف حرب السنوات الثماني حيث ان الطاقات والمعدات والامكانات التي تمتلكها ايران اكثر بكثير من ذلك الوقت حيث حققت قفزات هائلة على هذا الصعيد وان الكثير من الاعداء يعلمون ذلك جيدا.

ووصف اعداء النظام الاسلامي بانهم يعيشون اسوأ الظروف السياسية والاجتماعية والاقتصادية ويركزون معظم حملاتهم منالاهضة للنظام الاسلامي في اطار شن الحروب النفسية والاقتصادية، موضحا: ان اميركا بسبب الظروف الاقتصادية التي تعيشها تسعى ان لاتطلق رصاصة في الخليج الفارسي وليس ان تطلقها هي بنفسها . 
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: