وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۵:۵۳  - الاثنين  ۲۰  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۷۶۰۰
تاریخ النشر: ۸:۳۳ - السَّبْت ۲۴ ‫أکتوبر‬ ۲۰۱۶
خلال استقباله السفير الفلسطيني
صرح المستشار الخاص لرئيس البرلمان في الشؤون الدولية حسين اميرعبداللهيان بأن سياسة الجمهورية الاسلامية الايرانية مبنية على تطوير وتنمية التعاون الشامل والاخوي مع جميع الدول لاسيما الدول الاسلامية والمجاورة.

طهران-وكالة نادي المراسلين الشباب للانباء- انتقد عبداللهيان خلال استقباله السفير الفلسطيني لدى طهران صلاح الزواوي أمس الاحد، محاولات شق صفوف العالم الاسلامي حول قضية فلسطين، مؤكدا على ضرورة توحيد صفوف العالم الاسلامي بشان قضية فلسطين باعتبارها اهم قضايا العالم الاسلامي.

واشار عبداللهيان الى عقد مؤتمر دعم الشعب الفلسطيني المظلوم مصرحا ان الجمهورية الاسلامية الايرانية ستواصل دعمها واسنادها للشعب الفلسطيني ومقاومته.

وتابع ان ساسة البيت الابيض وتل ابيب يتبعون استراتيجية مشتركة في المنطقة بهدف اضعاف دول المنطقة .

بدوره اشاد السفير الزواوي بدعم ايران للشعب الفلسطيني المظلوم قائلا ان الجمهورية الاسلامية الايرانية بلد كبير ومهم ووقف الى جانب الشعب الفلسطيني كصديق وشقيق وان ذاكرتنا لن تنسى ابدا دعم ايران حكومة وشعبا للقضية الفلسطينية .

واعتبر ايران الداعم الاساس على طريق اقرار حقوق الشعب الفلسطيني، مشيدا بالدور الرئيسي لقائد الثورة الاسلامية والحكومة والبرلمان والشعب الايراني في دعم الشعب الفلسطيني المظلوم، مؤكدا على أهمية توحيد الصفوف كعامل أساسي لدعم الشعب الفلسطيني.

انتهى/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: