وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۹:۳۱  - السَّبْت  ۱۸  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۷۶۰۴
تاریخ النشر: ۱۰:۲۵ - السَّبْت ۲۴ ‫أکتوبر‬ ۲۰۱۶
اکد الامین العام للمجمع العالمی للصحوة الاسلامیة علی اکبر ولایتی ضرورة بذل الجهود المضاعفة لکشف صورة التکفیریین الارهابیین الحقیقیة للعالم.
طهران-وكالة نادي المراسلين الشباب للانباء-اشار مستشار قائد الثورة الاسلامیة فی حدیث له أمس الاحد خلال الاجتماع الختامی للمجلس الاعلی للمجمع العالمی للصحوة الاسلامیة المنعقد فی بغداد فی یومه الثانی والاخیر، الی الظروف الحساسة للمنطقة والعراق فی الحرب ضد الارهاب واکد بان عملیات تحریر الموصل الجاریة الان فی جبهات مناطق العراق الشمالیة یجب ان تکون البدایة لنهایة الارهاب.

واشار الی ان العراق واجه فتنة التفرقة خلال العامین الاخیرین وکذلک کان داعش تحدیا جادا الا ان العراق تمکن بجهود شعبه وحکومته من العبور من الازمات المختلفة.

واشار مستشار قائد الثورة الاسلامیة للشؤون الدولیة الی احداث المنطقة خاصة فی سوریا والبحرین والیمن، داعیا الشعوب الاسلامیة للمقاومة امام المشاریع الصهیونیة – الامیرکیة.

واضاف، ان الشعب الیمنی اثبت بان طریق الحل لمشاکل البلاد لیس الطریق العسکری، بل ان طریق الحل یتمثل فی الرضوخ لمطالب الشعب القانونیة والشرعیة.

واکد الامین العام للمجمع العالمی للصحوة الاسلامیة بان شعب البحرین یصر علی مطالبه القانونیة والشرعیة باستخدام الاسالیب السلمیة.

وکان الاجتماع التاسع للمجلس الاعلی للمجمع العالمی للصحوة الاسلامیة قد بدأ اعماله فی بغداد السبت بحضور رئیس الوزراء حیدر العبادی ورئیس البرلمان سلیم الجبوری ورئیس الوزراء السابق نوری المالکی ونائب الرئیس العراقی، وبمشارکة علماء دین شیعة وسنة من 22 دولة اسلامیة.

وفی ختام اعماله التی استمرت یومین وتخللته جلسات تخصصیة، صدر عن الاجتماع بیان ختامی تم التاکید فیه علی حق السیادة للعراق ودعم التدخل فی شؤون سوریا الداخلیة وکذلک انهاء الجرائم المرتکبة ضد شعبی الیمن والبحرین، معتبرا الطریق الوحید للخروج من هذه الازمات الجاریة واحتواء التطرف هو العودة الی الاسلام المحمدی الاصیل.

انتهی /
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: