وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۹:۱۴  - الأربعاء  ۲۲  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۷۶۴۲
تاریخ النشر: ۸:۱۵ - الثلاثاء ۲۷ ‫أکتوبر‬ ۲۰۱۶
بحث السفیر الایرانی فی لوبلیانا مرتضي درزی رامندی ومساعدة وزیر الخارجیة السلوفینی داریا بادواج كورت، سبل تنمیة التعاون بین البلدین، واكدا علي الرقی بمستوي العلاقات الثنائیة فی جمیع المستویات.
ایران وسلوفینیا تؤكدان علي تعزیز العلاقات على كافة الأصعدةطهران-وكالة نادي المراسلين الشباب للانباء-وفی هذا اللقاء الذی جري الاربعاء اكد الجانبان علي تطویر العلاقات فی جمیع المجالات خاصة الاقتصادیة وكذلك اجراءات المشاورات واللقاءات بین مسؤولی البلدین فی مختلف المستویات.

واشار السفیر الایرانی خلال اللقاء الي الارادة السیاسیة لمسؤولی الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة بهدف تعزیز العلاقات مع سلوفینیا فی مختلف الابعاد فی ضوء الطاقات المتوفرة فی البلدین وقال، ان الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة علي استعداد للتعاون مع سلوفینیا فی جمیع المجالات ذات الاهتمام المشترك وترحب بتوثیق الصلات بین الطرفین فی مسار الرقی بمستوي التعاون. 

وحول استراتیجیة السیاسة الخارجیة للبلدین المبنیة علي تطویر الدبلوماسیة الاقتصادیة كركیزة راسخة لتقویة العلاقات الاقتصادیة والتجاریة بین ایران وسلوفینیا قال درزی رامندی، لحسن الحظ انه تم التخطیط لزیارات متبادلة ومشاورات فی مختلف الاصعدة والمستویات من اجل تعزیز التعاون فی جمیع المجالات ونحن لا نضع حدا لتطویر التعاون مع سلوفینیا كدولة صدیقة لنا فی اوروبا. 

من جانبها اعربت مساعدة الخارجیة السلوفینیة عن سرورها لهذا اللقاء، واكدت رغبة بلادها فی الاجواء الجدیدة لترسیخ العلاقات الثنائیة والرقی بها مع الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة فی جمیع المجالات وتبادل زیارات الوفود رفیعة المستوي. 

كما اعلنت بادواج كورت استعداد بلادها للتعاون فی مسار ایجاد الارضیات والبني التحتیة المناسبة لتسهیل تطویر التعاون الاقتصادی مع الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة.

انتهى/
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: