وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۷:۰۴  - السَّبْت  ۲۵  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۷۶۶۴
تاریخ النشر: ۱۱:۰۳ - الجُمُعَة ۳۰ ‫أکتوبر‬ ۲۰۱۶
صرح لاريجاني ان جميع الدول الاسلامية منشغلة بالحرب مع الارهابيين وتستنزف طاقاتها في هذا المجال ، مؤكدا ان هذا الوضع يعد افضل حالة بالنسبة للكيان الصهيوني.

لاريجاني: الاعداء لا يريدون انهاء الفوضى في المنطقة لانه يخدم الكيان الصهيونيطهران-وكالة نادي المراسلين الشباب للانباء-وفي كلمة له خلال المؤتمر الوطني لاحياء ذكرى 2300 شهيد بمدينة خميني شهر بمحافظة اصفهان (وسط)، اشار لاريجاني الى انه عندما ابتعد المسلمون عن التوحيد الحقيقي ، قام الامام الحسين عليه السلام بثورته من اجل احياء الدين الاسلامي.

واوضح ان جميع الخطب السياسية للامام الخميني الراحل كانت مليئة بتعابير التوحيد، مشيرا الى ان التوحيد هو العامل الرئيسي لسعادة الفرد والمجتمع.   

ولفت الى ان رسالة الامام الخميني الى الزعيم السوفيتي السابق غورباشتوف لم تكن سياسية بقدر ما كانت مليئة بالفكر التوحدي ، وان الامام الراحل سعى الى نشر الفكر التوحيدي في المجتمع.

وتطرق لاريجاني الى فترة الحرب المفروضة موضحا ان اعداء الجمهورية الاسلامية حرضوا صدام على شن الحرب الغاشمة ضد ايران ، وعندها تشكلت جبهة الاعداء والاصدقاء بصورة واضحة.

واكد رئيس مجلس الشورى الاسلامي ان الاوضاع الراهنة في المنطقة اصبحت اكثر تعقيدا، مؤكدا ان الاعداء لا يريدون انهاء الفوضى في المنطقة والقضاء على الارهابيين لان ذلك يخدم الكيان الصهيوني.

واشار لاريجاني الى ان جميع الدول الاسلامية منشغلة بالحرب مع  الارهابيين وتستنزف طاقاتها في هذا المجال ، وقال : ان هذا الوضع يعد افضل حالة بالنسبة للكيان الصهيوني ، ونستنتج من تصريحاتهم انهم لا يريدون انهاء هذا الوضع.

وتابع قائلا: لقد شكلوا تحالفا من اكثر من 60 دولة لكنهم فشلوا في طرد داعش من العراق ، وهذه القضية تعد امرا مشينا بالنسبة للدول التي تدعي انها قوى عظمى لكنها عملت على تأجيج نيران الحروب في المنطقة.

واشار الى انه من الواضح من الجهات التي تزود الارهابيين بالاسلحة ، وقال : انهم لا يريدون انهاء هذه الازمة في المنطقة وهدفهم واضح.

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: