وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۱:۴۹  - الخميس  ۲۳  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۷۶۷۲
تاریخ النشر: ۱۰:۳۴ - السَّبْت ۳۱ ‫أکتوبر‬ ۲۰۱۶
ملتقيا مساعد وزير الخارجية العراقي في الشؤون السياسية
أكد مساعد وزير الخارجية الايراني في الشؤون العربية والافريقية ان الجمهورية الاسلامية الايرانية ستواصل دعمها الشامل للعراق حكومة وشعبا في مواجهة الارهاب، داعيا الى تضافر الجهود بين البلدين لحل ازمات المنطقة.

جابري انصاري: ايران ستواصل دعمها الشامل للعراق حكومة وشعبا في مواجهة الارهاب

طهران-وكالة نادي المراسلين الشباب للانباء-أشار حسين جابري انصاري خلال لقائه أمس الاحد في بغداد مع نزار خير الله، مساعد وزير الخارجية العراقي في الشؤون السياسية، أشار الى ان التطرف والارهاب يشكلان تهديدا جادا للمنطقة والعالم، مؤكدا ان الجمهورية الاسلامية الايرانية ستواصل دعمها الشامل للحكومة والشعب العراقي في مواجهة الارهاب.

كما أكد جابري انصاري ضرورة تضافر الجهود بين ايران والعراق في مجال حل الازمات والمشكلات الراهنة في المنطقة وأهمية عقد الاجتماعات الثنائية ومتعددة الاطراف لتحقيق هذا الهدف.

من جانبه، أشار مساعد وزير الخارجية العراقي في الشؤون السياسية الى وجود التهديدات والمصالح المشتركة بين البلدين، واصفا العلاقات الثنائية بالاستراتيجية، معربا عن تقديره وشكره للدعم الذي تبذله الجمهورية الاسلامية الايرانية للعراق.

واعتبر نزار خير الله محاربة الارهاب بأنها تشكل أهمل اولوية للعراق في هذه المرحلة، وأعرب عن امله بأن تشهد العلاقات بين البلدين مزيدا من الازدهار مع زيادة المشاورات والتعاون فيما بينهما، معلنا استعداد العراق لتعزيز العلاقات الثنائية والاستفادة من تجارب ايران في مجال إعادة الاعمار وتنمية العلاقات الاقتصادية.

كما بحث الجانبان خلال اللقاء، بشأن العلاقات الثنائية وسبل تعزيزها اضافة الى اهم القضايا الاقليمية والدولية.

الجدير بالذكر ان حسين جابري انصاري، يرافق رئيس السلطة القضائية، آية الله صادق آملي لاريجاني، في زيارته الى العراق.

انتهى/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: