وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۷:۲۲  - الثلاثاء  ۱۲  ‫دیسمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۷۷۷۸
تاریخ النشر: ۱۷:۰۲ - الخميس ۱۲ ‫نوفمبر‬ ۲۰۱۶
شدد أمین عام مجمع التقریب بین المذاهب الاسلامیة أن أکبر خطر یهدد الأمة الاسلامیة هو الانقسام و التشتت.
طهران-وكالة نادي المراسلين الشباب للانباء- قال امین عام مجمع التقریب بین المذاهب الاسلامیة آیة الله اراکی فی خطاب له بین أعضاء قافلة التقریب فی مسیرة الاربعینی ة الامام الحسین علیه السلام فی النجف الاشرف أنه جاء فی القران الکریم مرارا أن أکبر خطر یهدد الأمة الاسلامیة هو الانقسام و التشتت.

وأشار آیة الله اراکی الی أن مهمة الأنبیاء کان اقامة الدین و السعی لمنع الفرقة و الانقسام فی الدین.

واستند امین مجمع التقریب بین المذاهب الاسلامیة الی قوله تعالی  «شَرَعَ لَکُمْ مِنَ الدِّينِ ما وَصَّي بِهِ نُوحاً وَ الَّذي أَوْحَيْنا إِلَيْکَ وَ ما وَصَّيْنا بِهِ إِبْراهيمَ وَ مُوسي‏ وَ عيسي‏ أَنْ أَقيمُوا الدِّينَ وَ لا تَتَفَرَّقُوا» و قال أنه یبین من هذه الآیة الکریمة أن اقامة الدین تتنافر مع الانقسام فی الدین .

وأکد أن هویة المجتمع الاسلامی تعرف بولایة محمد صل الله علیه واله وسلم و هذا یعنی أن الرسول الأکرم أوجد هویة تسمی بالهویة الاسلامیة.

یذکر أن قافلة التقریب تمضی هذه الایام فی النجف الأشرف للمشارکة فی مسیرة اربعینیة الامام الحسین علیه السلام متکونة من 80 عالم دین من اهل السنة و التشیع.

انتهی/
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: