وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۴:۲۲  - الخميس  ۲۱  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۷۹۵۳
تاریخ النشر: ۹:۱۶ - الأَحَد ۱۲ ‫دیسمبر‬ ۲۰۱۶
وصف المساعد الخاص لرئيس البرلمان الايراني في الشؤون الدولية، الزيارة التي من المزمع ان يقوم بها رئيس الوزراء الصهيوني، بنيامين نتنياهو، الى جمهورية اذربيجان، بأنها تمثل مقدمة لفتنة جديدة بالمنطقة.
عبد اللهيان: زيارة رئيس الوزراء الصهيوني الى باكو مقدمة لفتنة جديدة بالمنطقةطهران-وكالة نادي المراسلين الشباب للانباء-وكتب حسين امير عبداللهيان، أمس الاحد على صفحته الخاصة على موقع تليغرام للتواصل الاجتماعي: ان تصريحات نتنياهو التدخلية على اعتاب زيارة الاخير الى باكو، هي تصريحات محرضة وتهدف الى اثارة نار الفتنة في منطقة آسيا الوسطى والقوقاز.

وأردف: ان مسؤولية الدفاع عن الشعب الفلسطيني المظلوم والقدس الشريف لكونها قبلة المسلمين الاولى، تقع على جميع الدول والشعوب الاسلامية، مشددا على ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تدعم الشعب الفلسطيني ومقاومته في مواجهة الاحتلال الصهيوني.

انتهى/
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: