وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۶:۱۴  - الثلاثاء  ۲۶  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۷۹۶۱
تاریخ النشر: ۱۲:۳۲ - الأَحَد ۱۲ ‫دیسمبر‬ ۲۰۱۶
هنأ النائب الأول لرئيس الجمهورية الاسلامية بأسبوع الوحدة الاسلامية معربا عن أمله بان تشهد الأمة الاسلامية الوحدة الحقيقية، قائلا ان القلق يسود العالم الاسلامي في الوقت الراهن وأن الجماعات التكفيرية تثير الاضطرابات وتسفك دماء المسلمين في عدة دول اسلامية.
جهانغيري: التكفيريون يسفكون دماء المسلمينطهران-وكالة نادي المراسلين الشباب للانباء-واعتبر اسحاق جهانغيري في كلمته خلال اجتماع مدراء مقر خاتم الانبياء (ص) ان الجماعات التكفيرية تسعي الي اثارة الخلاف والفرقة بين السنة والشيعة.

وأعرب عن أمله بانتهاء الصراعات والنزاعات واراقة الدماء في العالم الاسلامي وأن يتم القضاء علي الجماعات التكفيرية ويعود الهدوء والاستقرار الي سوريا واليمن والعراق وليبيا وسائر البلدان الاسلامية.

وقال، نشكر الله علي الأمن والاستقرار الذي تنعم به الجمهورية الاسلامية فقد تحولت ايران الي واحة الأمن والاستقرار في المنطقة، في الوقت الذي تعاني فيه كل الدول التي تحيط بها من النزاعات وعدم الاستقرار وانعدام الأمن. 

ودعا الي ضرورة رفع المستوي المعيشي للشعب الايراني معتبرا أن الازدهار الاقتصادي في ايران يحقق آمال وطموحات كافة المسلمين والثوريين.

انتهى/
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: