وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۵:۲۱  - الجُمُعَة  ۲۲  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۷۹۷۴
تاریخ النشر: ۱۱:۳۳ - الاثنين ۱۳ ‫دیسمبر‬ ۲۰۱۶
صرح سفير وممثل ايران الدائم بالأمم المتحدة غلام رضا خوشرو، ان ايران عملت بجميع التزاماتها حيال خطة العمل المشترك الشاملة بتائيد الوكالة الدولية للطاقة الذرية، والقرار الاخير للكونغرس الامريكي يتنافي مع نص وروح خطة العمل المشترك مؤكدا بان دوام وبقاء هذه الاتفاقية رهن بتمسك جميع الاطراف بالتزاماتها.
خوشرو: استمرار خطة العمل رهن بالتزام جميع الاطراف بالاتفاق النوويطهران-وكالة نادي المراسلين الشباب للانباء-واضاف خوشرو أمس الاثنين في اجتماع للجمعية العمومية للأمم المتحدة في نيويورك لمناقشة التقرير السنوي للوكالة الدولية للطاقة الذرية، انه في الوقت الذي أيدت الوكالة الدولية للطاقة الذرية وجميع اعضاء خطة العمل المشترك الشاملة (مجموعة 5+1) ، التزام ايران بكامل تعهداتها في الاتفاق النووي، يتعين علي باقي الاعضاء في الاتفاق النووي، العمل بالتزاماتهم بشكل حقيقي والامتناع عن أي اجراء يتنافي مع نص وروح الاتفاق النووي. 
 
واضاف ان الاجراء الامريكي الاخير بتمديد الحظر ضد ايران، يكشف وبوضوح نقض امريكا لالتزاماتها في خطة العمل . داعيا الادارة الامريكية الي الاسراع بتبديد الهواجس التي خلقت جراء هذا الاجراء. 
 
وصرح ممثل وسفير ايران الدائم بالأمم المتحدة، علي رغم ان ايران التزمت وستبقي ملتزمة بخطة العمل المشترك الشاملة كوثيقة متعددة الاطراف ؛ الا ان ضمان بقاء الاتفاق النووي يتطلب التنفيذ الكامل وفي وقته لجميع التعهدات في خطة العمل المشترك من قبل جميع الاطراف وليس فقط من قبل ايران . مشددا علي انه لصالح المجتمع الدولي وجميع اعضاء خطة العمل. 

واشار خوشرو الي المسؤوليات المدرجة في النظام الأساسي للوكالة، وقال ان المسؤولية الاساسية للوكالة تتمثل في مساعدة الدول لاستخدام الطاقة النووية للاغراض السلمية. داعيا الي تطوير نشاطات الوكالة في المجال الذي يتناسب مع توقعات الدول. 

وقال سفير وممثل ايران الدائم في الأمم المتحدة، ان الجمهورية الاسلامية الايرانية عازمة علي مواصلة نشاطاتها النووية في مجال تحقيق وتطوير وانتاج الطاقة النووية بمافيها تطوير دورة الوقود النووي للاغراض السلمية.

وفي الاجتماع قدم آمانو المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية، تقريرا عن نشاطات الوكالة خلال العام الاخير.

انتهى/
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: