وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۵:۲۷  - الاثنين  ۲۰  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۷۹۸۹
تاریخ النشر: ۱۱:۵۴ - الثلاثاء ۱۴ ‫دیسمبر‬ ۲۰۱۶
ندد رئيس مجلس الشوري الاسلامي علي لاريجاني بتصريحات مسؤولين اميركيين وبريطانيين زاروا النطقة مؤخرا وقال انهم يتخرصون لتأجيج مخاوف وهمية بهدف ازدهار سوق سلاحهم والتغطية على مغامراتهم في المنطقة.

لاريجاني: اميركا وبريطانيا تثيران مخاوف وهمية بالمنطقة لتسويق سلاحهماطهران-وكالة نادي المراسلين الشباب للانباء-وقال علي لاريجاني، في كلمة القاها قبل بدء اعمال الجلسة العلنية للنواب يوم الاربعاء، ان التصريحات الجوفاء والمبالغات السياسية هذه الايام من قبل المسؤولين الاميركيين والبريطانيين في المنطقة ترمي لتحقيق هدفين هما اثارة الخوف من اجل ازدهار اسواق اسلحتهم والآخر هو التغطية على مغامراتهم في المنطقة وسوق الاهتمام باتجاه امور منحرفة.

واضاف، ان دسائسهم خلال الاعوام الاخيرة في سوريا والعراق وليبيا واليمن وصلت الى طريق مسدود وان الانتصارات التي يحققها ابناء المنطقة الشجعان ارغمت الارهابيين على الهزائم المتتالية.

وتابع: ان حلب المدينة السورية المهمة تم تطهيرها من دنس الارهابيين وستتحرر الموصل باذن الله وهو مايضيق الحصار على الارهابيين لذلك سيسلكون اسلوبا آخر في تاجيج النزاعات في المنطقة.

واشاد رئيس مجلس الشوري الاسلامي بالوعي الذي يتحلى به المسلمون ووصفه بانه بلغ مستويات جيدة قادرة على ادراك مكرهم وحيلهم وهو مايكتسب الاهمية في احباط مخططاتهم بغرب آسيا.

وأعرب لاريجاني عن تهاني مجلس الشورى الاسلامي للانتصارات التي حققها الشعبان السوري والعراقي في المعارك التي يخوضانها في مواجهة الارهابيين ودسائس الحكومات الشريرة وجدد موقف الشعب الايراني الداعم لهما حتى تحقيق الانتصارات النهائية.

انتهى/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: