وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۱:۱۱  - الخميس  ۲۳  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۸۰۵
تاریخ النشر: ۰:۱۷ - الأربعاء ۰۶ ‫مارس‬ ۲۰۱۳
خاطبت الجمعيات السياسية البحرينية صباح اليوم الثلاثاء ملك البحرين في خطاب رسمي اعتراضا على تصريحات وزير الديوان الملكي الشيخ خالد بن أحمد آل خليفة.

وبحسب المعلومات الأولية، فإن الجمعيات السياسية (الوفاق، وعد، التجمع القومي، المنبر التقدمي، والاخاء) اعتبروا بيان وزير الديوان تدخلا في شئون الحوار، مطالبين في ذات الوقت بتمثيل الحكم في الحوار، ورفضهم القاطع لاستبعاد الاستفتاء الشعبي على مخرجات الحوار.

وقال الأمين العام لجمعية المنبر الديمقراطي التقدمي عبدالنبي سلمان ظهر اليوم في مؤتمر صحافي بجمعية "وعد" إن "الرسالة التي أرسلناها للملك تحمل طلبين، سحب تصريح وزير الديوان، وأن يكون هناك ممثل للملك في الجلسات القادمة".

فيما أعتبر القائم بأعمال الأمين العام لجمعية "وعد" رضي الموسوي أن "تصريح وزير الديوان الملكي يمثل قفزاً على طاولة الحوار"، وأن ما يحدث "محاولة جادة من قبل الحكم لجرجرة المعارضة نحو الانسحاب من طاولة الحوار".

ومن جهته وصف ممثل جمعية الوفاق على طاولة الحوار السيدجميل كاظم تصريحات وزير العدل اليوم " متوترة ومأزومة وفيها دفع للتأزيم داخل وخارج طاولة الحوار"، مشيراً إلى أن وزير العدل "لا زال لحد الآن ليس الشخصية المفوضة الذي يمكن أن تدفع بالحل من خلال الحوار".

وأكد كاظم أن الحوار ليس هدفاً، إنما وسيلة للوصول إلى الهدف، موضحاً أن المعارضة ذهبت للحوار لكي ننتج حلاً، و هناك من يمارس حرف مسار الحوار بعيداً عن المشكل الحقيقي.
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: