وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۸:۱۶  - السَّبْت  ۱۸  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۸۰۷۳
تاریخ النشر: ۱۱:۳۸ - الثلاثاء ۲۱ ‫دیسمبر‬ ۲۰۱۶
لدى لقائه رئيس مجلس القوميات في البوسنة والهرسك
اكد مساعد وزير الخارجية الايراني مرتضى سرمدي ضرورة رفع العقبات المصرفية بين ايران والبوسة من اجل تنمية العلاقات الاقتصادية بين البلدين .

سرمدي يؤكد ضرورة رفع العقبات المصرفية بين ايران والبوسنةطهران-وكالة نادي المراسلين الشباب للانباء-ولدى استقباله رئيس مجلس القوميات في البوسنة والهرسك «صفت سوفتيتش» أمس الثلاثاء، اشار سرمدي الى ان العمل مع البوسنة والهرسك تتصدر اولويات الجمهورية الاسلامية الايرانية في كافة المجالات وقال ان وضع العلاقات بين البلدين ليس بالمستوى المطلوب وينبغي العمل على النهوض بالعلاقات بين البلدين عقب الاتفاق النووي في كافة المجالات لاسيما الحقل الاقتصادي .

واكد سرمدي انه لايمكننا من دون اقرار العلاقات المصرفية ان نتوقع تنمية العلاقات الاقتصادية بين ايران والبوسنة داعيا الى رفع العقبات التي تعترض العلاقات المصرفية بين البلدين ومساعدة القطاع الخاص في البلدين لتنويع العلاقات التجارية الثنائية.

بدوره اشاد الضيف البوسني بدعم ايران حكومة وشعبا لبلاده واشار الى زيارة الوفود السياسية البوسنية الى ايران معتبرا هذه الزيارات دليلا على عزم البوسنة حكومة وشعبا لتطوير العلاقات مع الجمهورية الاسلامية الايرانية .

كما اعتبر وجود الارادة السياسية بين مسؤولي البلدين والمصالح المتبادلة لتطوير العلاقات التجارية بانها افضل محرك لبلوغ الاهداف المرسومة في مختلف المجالات.

انتهى/
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: