وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۶:۲۹  - الجُمُعَة  ۲۴  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۸۲۰۷
تاریخ النشر: ۱۱:۰۷ - الثلاثاء ۲۸ ‫دیسمبر‬ ۲۰۱۶
صرح اسماعيل هنية، نائب رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس"، أن الحروب الإسرائيلية المتكررة على قطاع غزة "لم تنجح في النيل" من المقاومة التي أشار إلي أنها عززت من قوتها خلال السنوات الماضية.

هنية يحيي ذكرى حرب إسرائيل الأولى على غزة بالتأكيد على قوة المقاومةطهران-وكالة نادي المراسلين الشباب للانباءوأضاف هنية، في كلمة نشرها الموقع الرسمي لـ"حماس"، مساء أمس الثلاثاء، في الذكرى الثامنة للحرب الإسرائيلية الأولى على قطاع غزة أن "معركة الفرقان، أسّست المعركة لثقافة الانتصار والصمود".

وفي 27 ديسمبر/كانون أول 2008، شنت إسرائيل حربها الأولى على قطاع غزة وأسمتها "الرصاص المصوب"، أما "حماس" فأطلقت عليها "حرب الفرقان".

هنية أشار أيضا إلى أن إسرائيل "فشلت في تحقيق أهدافها المتمثلة في القضاء على المقاومة الفلسطينية التي استطاعت التصدي للحروب المتكررة على قطاع غزة (في 2012 و2014)".

ولفت إلى أن "المقاومة استطاعت خلال السنوات الماضية تعزيز قوتها ومكانتها".

وراح ضحية تلك الحرب 1436 قتيلا فلسطينيًا، منهم 410 أطفال، و104 نساء، و100 مسن، وإصابة أكثر من 5400 آخرين، نصفهم من الأطفال.

أما الخسائر الإسرائيلية فقد تمثلت في مقتل 13، بينهم 10 جنود، وإصابة 300 آخرين.

وتوقفت الحرب بعد 23 يومًا من اندلاعها (في 18 يناير/كانون ثان 2009)، مخلفة ورائها دمارًا كبيرًا في المنشآت والبنية التحتية في القطاع. 

المصدر/ الأناضول
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: