وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۲۱:۱۱  - الأَحَد  ۲۴  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۸۲۴۱
تاریخ النشر: ۱۸:۲۶ - الأربعاء ۲۹ ‫دیسمبر‬ ۲۰۱۶
أعلنت ايران عن انتهاء مناورات ’المدافعون عن سماء الولاية’7’’ مؤکدا علی قدراتها لارساء الأمن والاستقرار فی البلاد.
ايران تعلن انتهاء مناورات ’المدافعون عن سماء الولاية’7’طهران-وكالة نادي المراسلين الشباب للانباء- أكد نائب القائد العام للجيش الايراني، العميد أحمد رضا بوردستان أن البلاد دخلت مرحلة جديدة في الدفاع الجوي مع اجراء مناورة "المدافعون عن سماء الولاية "7"، ودعا الى ضرورة أن تكون القوات المسلحة على أهبة الاستعداد، وأضاف خلال كلمة له في الاستعراض العسكري الذي جرى بعد انتهاء المناورات أن البلاد تشهد حاليا السلام والأمن والاستقرار، لذلك ينبغي اعداد كافة أنواع الدفاعات الجوية.

كما اعتبر العميد بوردستان أن احد اهداف المناورة هو ايجاد الردع لدى الاعداء، ونبه الى أن الرسالة التي وجهتها المناورة للشعب الايراني: هي أن القوات الايرانية على أتم الاستعداد للتصدي لأي تهديد، أما رسالتها لدول المنطقة فهي السلام والمحبة واننا قادرون على ارساء الأمن والاستقرار في المنطقة ولا حاجة لوجود القوى الدولية، اما رسالتها للأعداء والذين يحلمون بالاعتداء على ايران: فهي ان القوات الايرانية اذا كانت قادرة على اصابة الطائرات الصغيرة في الأجواء واسقاطها فمن المؤكد انها قادرة على اسقاط الطائرات المعتدية بكل سهولة.

هذا، وأكد ان مناورة "المدافعون عن سماء الولاية 7" حققت كافة الاهداف المرسومة لها رغم اتساع المساحة التي أجريت فيها وكثافة العمليات التي تم تنفيذها.

واشار العميد بوردستان، الى أن الهدف من هذه المناورة هو رفع مستوى جهوزية الجيش الايراني ليتمكن من الدفاع عن الحدود البرية والبحرية والجوية للبلاد بشكل لائق امام أي تهديدات محتمل للأعداء.

بدوره، أعلن المتحدث باسم مناورات "المدافعون عن سماء الولاية 7" العميد عباس فرج بور علمداري عن انتهائها بعد 3 أيام من العمليات المشتركة لمنطقة بوشهر (جنوب إيران) للمضادات الجوية والقوة الجوية للجيش الايراني ووحدات المضادات الجوية لحرس الثورة وقوات التعبئة.

وأكد المتحدث باسم مناورات "المدافعون عن سماء الولاية 7" ان "المناورة حققت كافة الأهداف المرجوة منها"، وتابع "خلال المناورة استعرضت الوحدات المشاركة جهوزيتها في الدفاع الجوي والتنسيق بين المنظومات الدفاعية الجوية للقوات المسلحة الايرانية، والقتال والرد السريع للقوات والأنظمة والترصد والقدرة على اتخاذ القرار".

ولفت الى أنه في غضون الـ 72 ساعة وخلال تنفيذ المرحلة الأولى والثانية والنهائية للمناورة جرت عمليات اقتفاء الاثر والاستطلاع الجوي والاطلاق الناجح لمنظومات الصواريخ المتوسطة المدى للجيش، والقيام بعمليات الحرب الالكترونية وعمليات ادارة الأزمات والدفاع المدني"، وأضاف "للمرة الأولى يتم اختبار منظومة "تلاش" المحلية، واسقاط الطائرات المسيرة للعدو الوهمي، وتقديم الخدمات الصحية والاسعافات الاولية واغاثة الاهالي في المنطقة".

يذكر ان مناورات "المدافعون عن سماء الولاية 7" انطلقت أمس الاول الاثنين في منطقة تصل مساحتها الى 494 ألف كيلومتر مربع تشمل مدن اهواز ومحافظات شيراز وكرمان وبوشهر وهرمزكان والجزر الايرانية الثلاث (تنب كبرى وتنب صغرى وابوموسى) وجميع الحدود الجوية لهذه المناطق.
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: