وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۶:۴۷  - الجُمُعَة  ۲۴  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۸۲۴۶
تاریخ النشر: ۱۴:۴۶ - الجُمُعَة ۳۱ ‫دیسمبر‬ ۲۰۱۶
قال رئيس الجمهورية حسن روحاني، ان تطوير العلاقات مع دول امريكا اللاتينية من السياسات المبدئية للجمهورية الاسلامية الايرانية واضاف ان ايران لديها علاقات طيبة وودية مع العديد من دول امريكا اللاتينية سيما الاكوادور.
روحاني : تطوير العلاقات مع دول امريكا اللاتينية من سياسات ايران المبدئيةطهران-وكالة نادي المراسلين الشباب للانباء- اشار الرئيس روحاني اليوم السبت خلال تسلمه اوراق اعتماد سفير الاكوادور لدي طهران خرمن اورتيغا الميدا، الي ان ايران والاكوادور لديهما وجهات نظر مشتركة حول العديد من القضايا الاقليمية والدولية، ومواقف البلدين متطابقة حول اساس المشاكل الدولية، وقال ان تدخل القوي الكبري والتوجه الاحادي الجانب من العوامل الاساسية في عدم استقرار مناطق العالم المختلفة.
وأكد الرئيس الايراني علي ضرورة تمتين العلاقات بين دول الجنوب - جنوب وتفعيل المنظمات الكبري مثل حركة عدم الانحياز، وقال ان علي ايران والاكوادور ان تسعيا في اطار تطوير العلاقات وترسيخ التعاون التجاري والاقتصادي والثقافي والعلمي.
وقال ان الجمهورية الاسلامية الايرانية لاتضع أي قيود امام تطوير علاقاتها مع الاكوادور موضحا ان القطاع الخاص والشركات الايرانية القوية مستعدة لتقديم الخدمات الفنية والهندسية الي الاكوادور في مجال بناء الطرق والمحطات وبامكاننا الاستفادة من الطاقات المتاحة للتعاون بين البلدين في المجالات الصناعية والطاقة.
بدوره قال سفير الاكوادور لدي طهران خرمن اورتيغا الميدا بعد تقديم اوراق اعتماده الي الرئيس روحاني، ان العلاقات بين ايران والاكوادور كانت دوما علاقات ودية ومتنامية.
واشار سفير الاكوادور الي المشتركات الواسعة بين البلدين في مختلف المجالات مؤكدا سعيه في اطار تعزيز العلاقات الشاملة بين طهران وكيتو.

المصدر: ارنا
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: