وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۷:۰۲  - الاثنين  ۲۰  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۸۸۱
تاریخ النشر: ۰:۰۷ - الجُمُعَة ۰۸ ‫مارس‬ ۲۰۱۳
اكد رئيس هيئة الاركان العامة للقوات المسلحة الايرانية اللواء حسن فيروزابادي، ان موقفنا ازاء سوريا هو موقف الدفاع فقط وليس لنا اي تواجد عسكري فيها اطلاقا.
وقال اللواء فيروزآبادي في تصريح للصحفيين اليوم الخميس وفي الرد على سؤال حول سوريا على هامش ملتقى "الدفاع الوطني، الدفاع الشامل" المنعقد في الجامعة العليا للدفاع الوطني: سندافع عن سوريا بكل وجودنا، وليس لنا اي تواجد عسكري فيها اطلاقاً.

وحول الاجراء الاخير للجامعة العربية بتوجيهها الدعوة رسميا لما يسمى بـ "الائتلاف السوري المعارض" لشغل مقعد سوريا في الجامعة، اكد بان الاعتراف رسميا بهؤلاء لا يفيدهم هم ولا الجامعة العربية في شيء، واضاف، ان عدد هؤلاء ضئيل ولا اصل لهم في سوريا ولا ينتمون اليها، وقد جاءوا من مختلف الدول ويقاتلون النظام السوري تحت امرة القاعدة من اجل تحقيق اهداف الكيان الصهيوني والولايات المتحدة، وتحظى منذ السابق بتأييد بعض القوى الغربية والاثرياء العرب.

واوضح، الا ان هنالك مجموعة اخرى من ضمن هؤلاء (الائتلاف السوري المعارض)، هم من الشباب المتحمس الذين يأتون الى الساحة، حيث خدعوا من تنظيم القاعدة ويقاتلون الى جنبه.

وفي الرد على سؤال حول الدعم المالي الاميركي للمعارضة السورية واحتمال التدخل العسكري الغربي المباشر في الشأن السوري، قال، ان نصيحتنا للدول الغربية هي ان لا يسببوا لانفسهم مثل هذه المصيبة. واضاف، بطبيعة الحال فان هذا الامر لا يعني ان ايران ستبدي رد الفعل نفسه، وانما ان سوريا يواكبها شعبها ولن يترك الحكومة وحدها، مضيفاً، انه ليس بالامكان مقاتلة شعب بأكمله.

وشدد اللواء فيروزآبادي على انه ليس بالامكان تجاهل حقوق شعب ما، وقال، انهم يسعون الى تجزئة سوريا وهو الامر الذي يضر بالمنطقة والغرب ايضا.

واوضح، ان هذا الامر من شأنه ان يؤدي الى نمو تنظيم القاعدة ويتجه مباشرة عبر البحر الابيض المتوسط الى اوروبا.

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: