وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۲:۱۵  - الأَحَد  ۱۷  ‫دیسمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۸۹۴۳
تاریخ النشر: ۱۷:۱۴ - الثلاثاء ۲۴ ینایر‬ ۲۰۱۷
قال مستشار قائد الثورة الاسلامية الايرانية علي أكبر ولايتي أنه وفي حال تم تحرير الموصل من قبضة داعش الارهابي فإن هذا التنظيم سيخسر آخر معقل له في العراق؛ ذلك لأن الموصل في العراق بمثابة حلب في سوريا.
ولايتي: الموصل في العراق بمثابة حلب في سورياطهران-وكالة نادي المراسلين الشباب للانباءقال مستشار قائد الثورة الاسلامية الايرانية علي أكبر ولايتي أنه وفي حال تم تحرير الموصل من قبضة داعش الارهابي فإن هذا التنظيم سيخسر آخر معقل له في العراق؛ ذلك لأن الموصل في العراق بمثابة حلب في سوريا.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن علي أكبر ولايتي رئيس مركز الدراسات الاستراتيجية في مجمع تشخيص مصلحة النظام استقبل عدد من النواب العراقيين وأفراد النخبة والمثقفين وأكد في لقائهم على استمرار الدعم الايراني للعراق شعبا وحكومة للتخلص من الارهاب.

وأعرب ولايتي عن حزنه لما حل في العراق بسبب الجرائم التي ارتكبها تنظيم داعش الارهابي، آملا أن تنتهي هذه المحن وتعوض في القريب العاجل.

وأشاد مستشار قائد الثورة بالدور الذي يقوم به الحشد الشعبي في محاربة الارهاب، مؤكدا أن الحشد الشعبي يبذل ما في وسعه في حرب داعش وهو جاد في أعماله التي يقوم بها في هذا السبيل.

واستنكر علي اكبر ولايتي ما قام به داعش من جرائم بحق الأقلية الإيزدية في العراق، معربا عن أمله في أن يتمكن العراقيون من الانتصار على هذا التنظيم الاجرامي.

وأكد ولايتي أن الموصل سيتم تحريرها في القريب العاجل، معتبرا أن فقدان داعش لهذه المدينة سيجعل التنظيم الارهابي يفقد آخر معقل له في العراق ذلك لان الموصل بالنسبة للعراق بمثابة حلب في سوريا.

المصدر: مهر

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: