وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۷:۵۶  - الأَحَد  ۱۹  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۹۰۸
تاریخ النشر: ۱۰:۰۹ - السَّبْت ۰۹ ‫مارس‬ ۲۰۱۳
أكد السفير السوري لدى الأمم المتحدة بشار الجعفري أن "القوات المسلحة السورية لا تستهدف المدنيين في منطقة الجولان، وهي تجهد لاستعادة قوات حفظ السلام المختطفين"، متهماً "إسرائيل بمساعدة الجماعات المسلحة عبر منطقة الفصل هناك".

وقال الجعفري أمام الصحافيين إن "القوات السورية لا تستهدف المدنيين أو تقصف القرى السورية في منطقة الجولان بل تقصف فقط مناطق تواجد الجماعات المسلحة، وهي تعمل جاهدة على استرجاع الجنود المختطفين سالمين"، مؤكداً أن "المجموعات الإرهابية المسلحة اعتادت مؤخراً على أن تأخذ السكان المدنيين في تلك القرى كدروع بشرية كي يمتنع الجيش السوري عن استهدافهم كمسلحين".

وشدد الجعفري على أن "الحكومة السورية كانت قد نقلت إلى وكيل الأمين العام لعمليات حفظ السلام والأمين العام للأمم المتحدة، إثباتات وبراهين حول مساعدة قوات الاحتلال الإسرائيلية للمجموعات المسلحة الإرهابية، على التنقل عبر منطقة الفصل من وإلى شطري الجولان سواء الخاضع للسيطرة السورية أو المحتل من إسرائيل".

وقدم مساعد الأمين العام للأمم المتحدة لعمليات حفظ السلام هيرفيه لادسوس إحاطة حول وضع قوات حفظ السلام التابعة للأندوف المختطفين في الجولان.
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: