وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۷:۵۶  - الأَحَد  ۱۹  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۹۳۹
تاریخ النشر: ۶:۴۲ - الاثنين ۱۱ ‫مارس‬ ۲۰۱۳
كررت ايران الاحد ان ليس لديها اي معلومة حول مصير عميل سابق في الاف.بي.آي اختفى منذ 2007 خلال زيارة لهذا البلد.

 واعربت عن استعدادها للتعاون من اجل تحديد مكانه.

ونقلت وكالة الانباء الرسمية ارنا عن وزير الخارجية الايراني علي اكبر صالحي قوله "قلنا مرارا ان ليس لدينا اي معلومة حول هذه القضية، كررنا اننا مستعدون للتعاون على اساس انساني لمعرفة مصير ذلك الشخص والطريقة التي اختفى بها".

واضاف صالحي "نحن مستعدون للتعاون عبر اجهزة الاستخبارات لالقاء الضوء على هذا الملف"، مكررا ان "ذلك الشخص ليس في ايران وقد اقر الاميركيون بذلك". وقال "استنادا الى صورة ذلك الشخص، ليس في ايران"، مشيرا الى صورة نشرتها في الثامن من كانون الثاني/يناير زوجة لفينسون وظهر فيها وهو يرتدي بزة برتقالية ويحمل لافتة كتب عليها "لا يمكنكم مساعدتي".

واختفى روبرت لفينسون العميل السابق في الاف.بي.آي منذ التاسع من اذار/مارس 2007 عندما كان يحقق كمفتش خاص حول تهريب السجائر في جزيرة كيش الايرانية. واعلن البيت الابيض الجمعة انه ينتظر من ايران ان تعثر على اثر للفينسون الذي عمل 28 سنة في مكتب التحقيقات الفدرالي الاميركي.

وفي 2011، اعلنت وزيرة الخارجية الاميركية حينها هيلاري كلينتون ان معلومات تفيد ان روبرت لفينسون على قيد الحياة و"انه معتقل في مكان ما في جنوب غرب اسيا" في "منطقة حدودية بين افغانستان وايران وباكستان".

وفي 2012، عرض الاف.بي.آي مكافأة بمليون دولار لمن يقدم اي معلومة تسمح بالعثور على اثر له.
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: