وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۲۱:۲۲  - الأَحَد  ۱۹  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۹۶۷
تاریخ النشر: ۹:۴۱ - الثلاثاء ۱۲ ‫مارس‬ ۲۰۱۳
كشفت مصادر مطلعة في تل أبيب عن مقتل طيارين إسرائيليين اثنين في حادث تحطم مقاتلة من طراز "إف 16" خلال طلعة تدريبية في منطقة النقب .
وكانت إذاعة الاحتلال الإسرائيلي ذكرت في وقت سابق الخميس أن مقاتلة من طراز "إف 16" تابعة لسلاح الجو الإسرائيلي تحطمت خلال طلعة تدريبية في منطقة النقب بالقرب من "متسبي ريمون" وكان على متنها طيار ومساعده.

وأضافت إذاعة الاحتلال أن أعمال البحث والتمشيط جارية على نطاق واسع في المنطقة بحثا عن الطيارين المفقودين.

ومن جانبها، ذكرت صحيفة "معاريف" الإسرائيلية أن طائرات من سلاح الجو قامت بإضاءة منطقة التحطم بقنابل ضوئية بحثاً عن الطيارين وحطام الطائرة، مرجِّحة أن يكون الخلل ناجماً عن خطأ بشري وليس خلل فني.

وفي السياق ذاته، ذكرت صحيفة "يديعوت أحرونوت" أن الطائرة التي تحطمت هي من طراز الطائرات الرائدة في سلاح الجو بفضل الاجهزة العلمية المختلفة التي تتمتع بها إضافة إلى قدرتها على القيام بطلعات لمسافة بعيدة.

وأضافت "الطائرة أقلعت قرابة الساعة الثامنة بالتوقيت المحلي من قاعدة سلاح الجو رامون وتحطمت بعد نحو ربع ساعة وبدأت على الفور عمليات تمشيط واسعة النطاق في المنطقة بحثا عن الطيارين المفقودين".

وتابعت "الطائرة التي تحطمت كانت على رأس سرب مؤلف من 4 طائرات تجري تدريبات على عمليات اعتراض في ظروف ليلية في عمق أراضي العدو، وخلال المناورات اصطدمت الطائرة بالأرض وتحطمت ولم يقم طاقمها بإجراء أي اتصال قبل تحطمها".

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: